اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / الرابطة الاسبانية لحقوق الإنسان تصدر بيانا في أعقاب طرد مبعوثيها إلى مدينة العيون المحتلة.

الرابطة الاسبانية لحقوق الإنسان تصدر بيانا في أعقاب طرد مبعوثيها إلى مدينة العيون المحتلة.



الرابطة الاسبانية لحقوق الإنسان تصدر بيانا في أعقاب طرد مبعوثيها إلى مدينة العيون المحتلة.

أوضح السيد فرانثيسكو خوسي ألونصو نائب رئيس الرابطة الاسبانية لحقوق الانسان في بيان صدر اليوم الخميس بمدريد أن السلطات المغربية لم تسمح بدخول وفد رسمي من فيدرالية جمعيات الدفاع عن حقوق الإنسان ، كان ينوي زيارة المناطق المحتلة من الصحراء الغربية
وقال بيان الرابطة ” في حدود الساعة الحادية عشر بتوقيت إسبانيا يوم الأربعاء 9 ماي الجاري، وبعد الوصول إلى مدينة العيون، أرغم أعضاء الوفد الأربعة،خوسي تابواظا بالديس، خيسوس غاراي وصاندرة آستيتي و إنياكي ماركييغي، على الانتقال من طائرتهم إلى طائرة أخرى والسفر إلى مطار لاص بالماص بجزر الكناري”.
وأوضح بيان الرابطة الاسبانية أن الوفد المذكور لم يتلقّ الى حدّ الآن أيّ تفسير لما حدث له على أبواب مدينة العيون
وكانت سلطات الاحتلال المغربي قد منعت البرلماني الأوروبي عن اليسار الموحد السيد ويلي ماير خلال شهر أكتوبر من العام 2011 من الدخول إلى المناطق المحتلة، الشيء الذي دفع بالعديد من المنظمات غير الحكومية ومنظمات حقوق الإنسان عبر العالم إلى التنديد الشديد بما يدور داخل الصحراء الغربية من قمع واعتقال واحتفاء بعيدا عن أنظار المراقبين ووسائل الإعلام العالمية.
وكان الناشط الاسباني إنياكي أشار بعد ترحيل الوفد الى مطار لاس بالماس الى إن “ما حصل اليوم هو دليل واضح على “الوضعية الخطيرة” التي تحيط بالمواطنين الصحراويين داخل المناطق المحتلة،فالوفد  كان ينوي زيارة المعتقلين السياسيين الصحراويين وعائلاتهم للتخفيف من وطأة الاعتقال والحرمان”.



www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.