اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / المعتصمون الصحراويون ينظمون حفل إستقبال للمعتقلين الصحراويين بمعتصمي “الشموخ” و “الحرية” بمدينة كليميم شمال الجمهرية.

المعتصمون الصحراويون ينظمون حفل إستقبال للمعتقلين الصحراويين بمعتصمي “الشموخ” و “الحرية” بمدينة كليميم شمال الجمهرية.

المعتصمون الصحراويون ينظمون حفل إستقبال للمعتقلين الصحراويين بمعتصمي “الشموخ” و “الحرية” بمدينة كليميم شمال الجمهرية.

نظم المعتصمون الصحراويون زوال يوم الخميس 26 أبريل / نيسان 2012 بمعتصم “الشموخ” أمام المقاطعة الرابعة بالقرب من (المحطة الرئيسية) بمدينة كليميم / جنوب المغرب ، حفل استقبال رمزي على شرف المعتقلين الصحراويين المفرج عنهم، و يتعلق الأمر بكل من :”أحمد حنانة”(29) سنة ،” بوالشوى خالد”(29) سنة ،”بوبكر الروكا”(24) سنة،”هشام أيت أوبلا”(24) سنة، “بليض سعيد”(22) سنة . 
    و أفتتح الحفل على إيقاع الموسيقى الثورية للمغنية فيروز إلى جانب بعض الأغاني الصحراوية الممجدة لتضحيات المعتقلين السياسيين الصحراويين في السجون المغربية ، قبل أن يفسح المجال للمداخلات التي أكد من خلالها المناضل الصحراوي “علي السرتي” باسم معتصم “الشموخ” على أن المعركة مستمرة إلى غاية الإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين و تحقيق جميع المطالب المشروعة للشعب الصحراوي في الحرية و الكرامة .
   في حين أكد”المرخي عبد الخالق” الكاتب العام للجنة الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان بكليميم،على أن سياسة الاعتقال و تلفيق التهم لم تزد المناضلين الصحراويين إلا مزيدا من الإصرار و الصمود على مواصلة معركتهم السلمية، رغم العنف الوحشي الذي يتعرضون له من قبل الدولة المغربية، التي تحاول تكريس سياسة التخويف والترهيب لأزيد من ثلاث عقود، مشيدا بتضامن المعتصمين الصحراويين مع كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية.
    في غضون ذلك استنفرت السلطات المغربية مختلف أجهزتها الأمنية من مخابرات مدنية و عسكرية ، لمحاصرة جميع المنافذ المؤدية من و إلى المعتصم المذكور، بعدد من دوريات الشرطة و القوات المساعدة إلى جانب سيارة إسعاف استعدادا لفض هذا الحفل بالقوة، حيث تزامن مع تدخل همجي موازي ضد معتصم” الصمود و التحدي” بشارع أكادير أمام مقر الولاية، أسفر عن مصادرة عدد من اللافتات و منع المعتصمين الصحراويين من مواصلة اعتصامهم السلمي.
     لتنظم تنسيقية المعتصمين الصحراويين وقفة حاشدة في حدود الساعة السادسة(18:00) مساءا بساحة “الحرية” بشارع الجديد، رددت خلالها مجموعة من الشعارات المطالبة بتمكينهم من حقوقهم الاجتماعية و الاقتصادية و الثقافية و السياسية، كما رددوا شعارات تطالب بالإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين و في مقدمتهم معتقلي مخيم “أكديم إيزيك”، حيث رفعوا لافتة تحمل شعار”الجماهير الصحراوية بكليميم ترحب بأبنائها الفرج عنهم و تطالب بالإفراج الفوري عن كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين” .
     و نشير إلى أن المعتقلين الصحراويين السالف ذكرهم كانوا  قد تعرضوا للاعتقال التعسفي و التعذيب الوحشي أثناء التدخل الهمجي ضد المعتصمين الصحراويين بتاريخ 24 _ 25 فبراير / شباط الماضي ، قبل أن تصدر المحكمة الابتدائية قضاء الدرجة الأولى أحكاما قاسيا و جائرا و المتمثلة بشهرين سجنا نافذا و غرامة مالية قدرها500  درهم مغربية أي ما يعادل 50  أوروا .
   مرفق :
  لمشاهدة أو تحميل مقطع فيديو يظهر جانب من الإحتفال و الوقفة السلمية للمعتصمين الصحراويين بمعتصمي الشموخ و الحرية، من خلال الروابط التالية :

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.