اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / تنسيقية المعتصمين الصحراويين تنظم مسيرة سلمية بمدينة كليميم.

تنسيقية المعتصمين الصحراويين تنظم مسيرة سلمية بمدينة كليميم.



تنسيقية المعتصمين الصحراويين  تنظم مسيرة سلمية بمدينة كليميم.


نظمت تنسيقية المعتصمين الصحراويين مساء يوم الاثنين مسيرة سلمية حاشدة جابت أهم الشوارع والساحات العامة بمدينة كليميم، بعد انطلاقها من ساحة “الحرية” بشارع الجديد في اتجاه ساحة “الكرامة” بشارع أكادير، الذي نظمت به وقفة سلمية قبل أن تواصل المسيرة طريقها صوب ساحة “بئر إنزران” وسط المدينة، تحت إجراءات أمنية مشددة لمختلف أجهزة الأمن والمخابرات المدينة والعسكرية .

ونددت المسيرة في بيان لها بشدة بتمادي الدولة المغربية في انتهاكاتها الجسيمة لحقوق الإنسان الممنهجة ضد جميع مظاهر الاحتجاج السلمي بالمدينة، مستنكرة الاستغلال البشع للثروات الطبيعية واستثمارها في المقاربة الأمنية لقمع المحتجين والإجهاز على حقوقهم المشروعة.

وعبرت التنسيقية عن امتعاضها الشديد لاستمرار الدولة المغربية في تنكرها للحقوق المدنية والسياسية التي تضمنتها مختلف القرارات والأعراف الدولية ، شاجبة الصمت المطبق للأمم المتحدة وتعاطيها السلبي إزاء تنامي الخروقات السافرة لحقوق الإنسان أسوة بباقي الدول الأخرى.

وناشدت في الأخير جميع الأحزاب السياسية والمنظمات والهيئات النقابية والحقوقية لمساندتنا في معركتها السلمية ، داعية مجلس الأمن الدولي بخلق آلية قانونية لمراقبة حقوق الإنسان والتقرير عنها في المنطقة .

وقد شارك في هذه المسيرة تمثيلية عن كل من معتصم “الحرية” أمام المقاطعة الخامسة بشارع الجديد ومعتصم “الشموخ” أمام المقاطعة الرابعة بالقرب من (المحطة الطرقية) ومعتصم “الكرامة” أمام المقاطعة الثانية بحي (لكويرة)، إلى جانب المتضامنين من المواطنين والمناضلين الصحراويين والمدافعين عن حقوق الإنسان .

ورفع المحتجون عدة لافتات باللغتين العربية والإسبانية طالبوا من خلالها بحقوقهم المشروعة في الشغل والحرية والكرامة، مرددين مجموعة من الشعارات المنددة بالتدخلات الوحشية ضدهم، وأخرى مطالبة بالتدخل العاجل للمنظم الدولي لوقف الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان بالمنطقة، وبالإفراج الفوري واللامشروط عن كافة المعتقلين السياسيين الصحراويين وفي مقدمتهم معتقلي مخيم “أكديم إيزيك”.

وانتهت المسيرة بوقفة سلمية بساحة “بئر إنزران” تميزت برفع مجموعة من اليافطات التي عبروا من خلالها عن امتعاضهم الشديد من الدور السلبي لبعثة الأمم المتحدة، حيث تحمل صور لثلاث قردة يضعون خوذات بعثة الأمم المتحدة (المينورسو) وأيديهم على أعينهم، في إشارة إلى عجز البعثة وعدم قدرتها على القيام بأي دور من شأنه التخفيف من شدة القمع والتنكيل اليومي للمواطنين الصحراويين بالمنطقة .

وشهدت المسيرة مداخلة للمناضل الصحراوي الداودي مبارك أثنى من خلالها على صمود الجماهير الصحراوية بالرغم من شدة القمع والتنكيل التي يتعرض له أبناء الشعب الصحراوي عموما، كما ترحم المعتصمين على شهيد الصف الطلابي هباد حمادي بمناسبة تخليد ذكرى اغتياله بمدينة الرباط المغربية، قبل أن تختتم الوقفة بتلاوة بيان تنسيقية المعتصمين الصحراويين.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.