اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / بالصور، الدبلوماسية الصحراوية المخضرمة خديجتو المخطار تنال جائزة ”حلقة من سلسلة السلام”.

بالصور، الدبلوماسية الصحراوية المخضرمة خديجتو المخطار تنال جائزة ”حلقة من سلسلة السلام”.

علمت شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية صباح اليوم الخميس 16نوفمبر، من مصادر ديبلوماسية، أن المناضلة والدبلوماسية الصحراوية المخضرمة سفيرة بلادنا بدولة لبيرو و مسؤولة العلاقات الخارجية للإتحاد الوطني للمرأة الصحراوية السيدة ”خديجتو المخطار سيد أحمد”، قد  نالت جائزة ”حلقة من سلسلة السلام 2017” والتي قدمها مركز حقوق الإنسان بالأرجنتين، وذلك بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة.

هذا وأقيم حفل التسليم بمقر البرلمان الأوربي وسط مقاطعة لمبرديا  الإيطالية، والذي حضره ممثل جبهة لبوليساريو بالمقاطعة السيد دحان عبدالفتاح، إلى جانب  جمع غفير من الشخصيات  الوطنية و الدولية المختلفة الأهتمامات تتقدهم رئيسة جمعية الذاكرة الجماعية السيدة Ketty Carrafa، و مدير  المركز الإعلامي للبرلمان الأوروبي بالمنطقة السيد Bruno Marasa، ومستشار في إدارة الدراسات الدولية بمدينة ميلانو، والإعلامية المشهورة Alicia Erazo المتخصصة في الشؤون الدولية.

سفيرة بلادنا في لبيرو أكدت قبيل حصولها على الجائزة أن هذا التكريم يتعبر تكريم لكافة نضالات المرأة الصحراوية الصامدة في وجه كل الظروف بمخيمات العزة والكرامة في سبيل حرية وطنها المغتصب، و المجاهدة بالأراضي المحتلة رغم القمع والترهيب والإنتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان والتي تتعرض لها بشكل يومي على يد قوات القمع المغربي، لا لشئ سوى أنها تناضل في مظاهرات سلمية من أجل المطالبة بتنظيم إستفتاء حر وعادل ونزيه تطبيقاً لكافة قرارات مجلس الأمن الدولي.

ومن جهتها أشادت رئيسة جمعية الذاكرة الجماعية السيدة Ketty Carrafa، بالدور الكبير الذي لعبته السفيرة السيدة ”خديجتو المخطار سيد أحمد”، في سبيل الدفاع عن قضيتها وشعبها، وكذلك القيم و المبادئ التي تحملها في سبيل السلام.

ومن جهة أخرى شكل الحدث المذكور، فرصة حقيقية لتحسيس بالقضية الوطنية والتعريف بواقع الأراضي المحتلة في ظل القمع المغربي الرهيب الذي يطال جماهير إنتفاضة الإستقلال المباركة.

الحفل كذلك  تخللته مداخلات هامة كانت جميعها تدعو الى إحترام حقوق المرأة في العالم بشكل عام وفي الصحراء الغربية بشكل خاص.

كما شهد الحفل مجموعة من العروض الفنية و بلمسات من جمعية الكرامة الإيطالية للتضامن مع الشعب الصحراوي .

جائزة ”حلقة من سلسلة السلام 2017” والتي قدمها مركز حقوق الإنسان بالأرجنتين للمناضلة ”خديجتو المخطار سيد أحمد”، لم يكن صدفة سياسية أو حقوقية، بل كان نتيجة الدور الكبير الذي لعبته الأخيرة على مستوى العمل الدبلوماسي والسياسي والحقوقي النبيل والذي ظهرت من خلاله وفي ظرف وجيز أنها “إمرأة حديدية” في وجه مؤامرات الرباط والتي كان أخرها ما حدث في مطار لبيرو.

وبدلاً من الإختفاء والقبول بالأمر الواقع كما حدث ويحدث مع كثيرين، كان رفض المناضلة ”خديجتو المخطار سيد أحمد” لكافة سياسات إستهداف الدولة الصحراوية ومكانتها القارية، الدور الكبير في كسب التعاطف الدولي، خاصة على مستوى المنظمات الحقوقية، كما حدث لها اليوم مع مركز حقوق الإنسان بالأرجنتين.

وتعتبر المناضلة ”خديجتو المخطار سيد أحمد”، من أنشط نساء الوطن في سبيل خدمة الوطن، وذلك لما تتميز به في سيرتها الذاتية من أعمال، خول لها مكانة ريادية على المستوى الوطني والدولي.

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.