اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / القضية الصحراوية تحضر في الندوة السنوية ال50 “وسائل الإعلام في الوقت الحالي “بجامعة سان بطرس الروسية.

القضية الصحراوية تحضر في الندوة السنوية ال50 “وسائل الإعلام في الوقت الحالي “بجامعة سان بطرس الروسية.


القضية الصحراوية تحضر في الندوة السنوية ال50 “وسائل الإعلام في الوقت الحالي “بجامعة سان بطرس الروسية

شارك ممثل جبهة البوليساريو في روسيا الدكتور اعلي سالم محمد فاظل في الندوة العلمية التطبيقية السنوية الواحدة والخمسين يومي ال 19و20 ابريل الجاري بجامعة سان بطرسبرغ التي تنظمها كلية الصحافة الدولية والمدرسة العليا للصحافة ووسائل الاتصال  الى جانب  باحثين وأساتذة و دبلوماسيين,،حسب ما أفاد مصدر من تمثيلية الجبهة بروسيا

وقد حضرت القضية الوطنية الصحراوية في الندوة من خلال  المشاركة في عمل ورشة حول  “لوجستية المعلومات في الجيوسياسية: تهديد أو واقع التحديثات لوسائل الإعلام”، حيث قدم   الدبلوماسي الصحراوي عرضا حول “التعتيم الإعلامي” الذي يمارسه  الاحتلال المغربي على الجزء المحتل من الصحراء الغربية،مبرزا  كيف يمنع المغرب ولوج المراقبين المستقلين والمنظمات غير حكومية إلى المنطقة على صوء ما ورد في احدث تقرير للامين العام للامم المتحدة وشهادات عديد المنظمات الدولية.

وعلى هامش الندوة ، كانت للدبلوماسي الصحراوي ، لقاءات مع بعض الشخصيات الروسية والأجنبية،حيث اطلع محاوريه  على آخر التطورات حول مسلسل السلام الاممي  والعراقيل التي ما فتئت الدولة الفرنسية وضعها  أمام المنتظم الدولي  من اجل  ارغام المحتل المغربي، الامتثال للمشروعية الدولية وتسريع تطبيق ممارسة الشعب الصحراوي حق تقرير المصير
 للاشارة عقدت  الندوة يومي ال19 و 20 أبريل الجاري  في موضوع  “وسائل الإعلام في الوقت الحالي، قراءات سان بطرسبرغ” ، وقسمت أعمالها  إلى العديد من الورشات والطاولات المستديرة، التي عكفت على “دراسة” دور وسائل الإعلام في روسيا ومحيطها  و العالم، متناولة دور السلطة الرابعة إبان اتخاذ القرارات السياسية للدول واكتساحها لساحات كبيرة من العالم.

 وقد أعطت الندوة أهمية بالغة حول”المعيقات”التي تقف أمام العمل الصحفي، الذي تفرضه بعض الأنظمة على رجال الإعلام، مما سبب في إعاقة نقل الوقائع الهامة في جملة من بلدان العالم الثالث.

 كما أن الندوة كانت مناسبة لعدد من الأساتذة والباحثين لتقديم وجهات نظرهم حول كيفية “تكوين “صحفيين مؤهلين” لنقل الحدث وسبل تحسين “الأداء الإعلامي”، ملحين  على نجاح الصحفي يكمن في التكوين المتعدد الأوجه.

وشارك في الندوة حوالي 475 مشاركا من مختلف جامعات ومعاهد 30 مدينة روسية، بالإضافة إلى دبلوماسيين وباحثين وأساتذة من ألمانيا، أذربجان، كازاخستان، استونيا، لاتفيا، ليتفا، روسيا البيضاء، بولونيا، أوكرانيا، بلغاريا، الولايات المتحدة الأمريكية، الجزائر والصحراء الغربية، وممثلين عن السلطات من مقاطعة سان بطرسبرغ وشخصيات روسية في ميادين السياسة والفن والبحث العلمي.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.