الرئيسية / آخر الأخبار / الأمين العام لوزارة الخارجية يؤكد أن ندوة الخارجية فرصة للوقوف على الأداة ومواجهة التحديات.

الأمين العام لوزارة الخارجية يؤكد أن ندوة الخارجية فرصة للوقوف على الأداة ومواجهة التحديات.

أكد اليوم الاثنين  الأمين العام لوزارة الشؤون  الخارجية السيد محمد سالم حمده أن”انعقاد ندوة العلاقات الخارجية تعتبر فرصة للوقوف على الأداة ومواجهة التحديات،جاء ذلك على هامش إفتتاح الندوة السنوية للعلاقات الخارجية بمدرسة الشهيد هداد.

وأضاف الأمين العام لوزارة الخارجية في تصريح لوكالة الأنباء الصحراوية أن “أهم ماميز  الندوة هذه السنة هو الوقوف على أهم  المكاسب التي حققتها القضية  الصحراوية في الصعيد الديبلوماسي على مستوى الجهوي والقاري والدولي على غرار الانتصار  القانوني القضائي على   مستوى محكمة العدل الأوروبية وكذا الذي حققته القضية الصحراوية في قمة ابيدجان،مذكرا بالتحديات التي تواجهها الديبلوماسية الصحراوية والوقوف  البرنامج السنوي لوزارة الخارجية  وهو ما أكده شعار الندوة لهذه السنة.

وفي السياق ذاته،فقد حضر الندوة عديد أعضاء الامانة الوطنية والحكومة وكذا أعضاء السلك الدبلوماسي.

للإشارة ،تنعقد الندوة السنوية للعلاقات الخارجية لمدرسة الشهيد هداد من ال08الى10يناير الجاري تحت شعار“مراجعة الأداة ومواجهة التحديات”

تعليق واحد

  1. السلام عليكم . نحن ادارة صفحة فالفيس بوك و نرجو منكم تزويدنا بايميل للتواصل او رقم واتساب لو سمحتو

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.