اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / ورقـة تعريفيـة للمناضـل الشهيـد “محمـد الأيوبـي“

ورقـة تعريفيـة للمناضـل الشهيـد “محمـد الأيوبـي“

الإسم الشخصي للشهيد  : محمد.
الإسم العائلي : الأيوبي.
الحالة العائلية : أعزب و عاطل عن العمل .
تاريخ الميلاد : 1955 .
تاريخ الإعتقال : 08 نوفمبر 2010 .
يوجد في حالة سراح لدواعي صحية .

الإعتقال : محمد الايوبي تعرض للاعتقال بتاريخ 08 نوفمبر 2010 خلال التفكيك الهمجي لمخيم النازحين الصحراويين في منطقة أكديم إزيك شرق مدينة العيون / الصحراء الغربية من طرف مختلف الاجهزة ألامنية و الإستخبارتية المغربية من قوات مساعدة , الجيش المغربي , الدرك الحربي المغربي , الشرطة المغربية و قد تمت متابعته من طرف القضاء العسكري المغربي و ترحيله على السجن المحلي سلا 2 .

ظروف الاعتقال : بعد إعتقال محمد الايوبي و متابعته من طرف القضاء العسكري المغربي أصدر قاضي التحقيق أنذاك أمر بإيداع محمد الايوبي بالسجن المحلي سلا 2 منذ 13 من نونبر 2010 وخلال تلك الفترة تعرض محمد الايوبي لكل أصناف ضروب سوء المعاملة القاسية و التعذيب من عزل في زنزانة إنفرادية و محروم من كافة الحقوق الاساسية , و نتيجة لما تعرض له من تعذيب و إغتصاب خلال تفكيك مخيم أكديم إزيك و خلال تواجده بالسجن المحلي سلا 2 تم نقله إلى المستشفى الجامعي إبن سينا في الفترة الممتدة بين شهر دجنبر 2010 و شهر فبراير 2011 لتلقي العلاج و التستر عما تعرض له من تعذيب وحشي على أيدي قوات الجيش المغربي و موظفي سجن سلا 2 .

السراح المؤقت : ظل الشهيد محمد الايوبي يتواجد في حالة سراح منذ منتصف شهر ديسمبر  2011 نظرا للحالة الصحية الحرجة التي كان يعاني منها , و قد جاء إطلاق سراح محمد الايوبي نتيجة لتعليق المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة أكديم إزيك لإضرابهم المفتوح عن الطعام الذي خاضوه بين 31 أكتوبر 2011 و 07 ديسمبر 2011 و الذي دام 38 يوما .

الحكم : أصدر القضاء المغربي حكما قاسيا و جائرا في حق المعتقل السياسي الصحراوي السابق محمد الأيوبي لمدة عشرين سنة سجنة نافذة خلال المحاكمة العسكرية الماراطونية الجائرة في 17 فبراير 2013 و هو نفس الحكم الذي أصدرته ملحقة محكمة الإستئناف بسلا / المغرب في 20 دجنبر2017

الحالة الصحية : ظل الشهيد محمد الأيوبي يعاني من عدة أمراض ناتجة عن التعذيب و ضروب سوء المعاملة القاسية التي مورست عليه خلال فترة إعتقاله و تواجده بالسجن المحلي سلا 2 وهي مرض السكري , القصور الكلوي , إلتهاب الكبد و ظل يخضع لثلاث حصص أسبوعية في احدى المصحات الخاصة بتصفية الكلي كما خضع مؤخرا لعملية بتر أصبوعين بالرجل اليمنى إضافة لما كان يعانيه على مستوى الكتف الأيمن بعد ما تعرضه له من ضرب و تنكيل وتعذيب جسدي اواخر سنة 2010 و طيلة سنة 2011 التي أمضاها رهن الاعتقال .

استشهد يوم 21 فبراير 2018 رحمه الله واسكنه فسيح جناته وانا لله وانا اليه راجعون.

المصدر . وكالة المغرب العربي للأنباء المستقلة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.