الرئيسية / آخر الأخبار / الجبهة تشجب مقترح المفوضية الأوروبية الرامي إلى الإنقلاب على قرار محكمة العدل الأوروبية.

الجبهة تشجب مقترح المفوضية الأوروبية الرامي إلى الإنقلاب على قرار محكمة العدل الأوروبية.

شجب ممثل جبهة البوليساريو في الاتحاد الأوروبي  السيد محمد سيداتي مقترح المفوضية الأوروبية الرامي إلى الإنقلاب على قرار محكمة العدل الأوروبية بخصوص وضع الصحراء الغربية من الإتفاقيات المبرمة مع المغرب ، مؤكدا  أن المفوضية الأوروبية أثبتت مرة أخرى استهتارها التام بسيادة القانون.

 وأوضح محمد سيداتي  ان المفوضية  بهذه الخطوة  تظل ملتزمة بالتواطؤ مع الإتحاد الأوروبي في دعم الاحتلال والاستغلال غير القانوني لثروات الصحراء الغربية  المحتلة.

وأكد عضو الأمانة الوطنية الوزير المكلف بأوروبا إستعداد الممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي جبهة البوليساريو في فتح حوار بناء بخصوص أي إتفاق يشمل الصحراء الغربية، مذكراً أنه في حالة فشل ذلك تبقى البوليساريو على إستعداد تام للعودة إلى محكمة العدل الأوروبية لنصرة الحقوق القانونية والدولية للشعب الصحراوي.

وذكَّر بيان لتمثيلية البوليساريو في الإتحاد الأوروبي، بقرار محكمة العدل الأوروبية الذي أكد على أن المياه الإقليمية للصحراء الغربية لا يمكن أن تكون جزءًا من اتفاقية مصائد الأسماك بين الاتحاد الأوروبي والمغرب، مضيفا أن طلب المفوضية الأوروبية اليوم الغير قانوني والذي يتعارض بشكل مباشر مع حكم المحكمة  يأتي في الوقت الذي يقدم فيه المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة الى الصحراء الغربية السيد هوست كوهلر، إحاطته إلى مجلس الأمن الدولي قبل عقده لجلسته المخصصة لمناقشة القضية الصحراوية.

وأضاف البيان أن خطوة المفوضية الأوروبية تضع الشَّك مرة أخرى في مدى إلتزام الاتحاد الأوروبي بالسلام وجهود السيد هوست كوهلر في الدفع بالعملية السياسية إلى الأمام من أجل تصفية الإستعمار من الصحراء الغربية، مطالباً في السياق ذاته الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي برفض مقترح المفوضية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.