اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / الهيئة التنفيذية لشبكة ميزرات تدين بشدة إعتقال الإعلاميين “محمد سالم ميارة و محمد الجميعي“.

الهيئة التنفيذية لشبكة ميزرات تدين بشدة إعتقال الإعلاميين “محمد سالم ميارة و محمد الجميعي“.

أدانت الهيئة التنفيذية لـ شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية صباح اليوم الجمعة 12 رجب 1439ﻫ الموافق لـ30 آذار 2018، بأشد العبارات إعتقال الزميلين الإعلاميين “محمد سالم ميارة و محمد الجميعي“ وهما صحفيين صحراويين ينشطان في المجموعة الصحراوية للإعلام سمارة نيوز ويعملان كذلك لدى التلفزيون والاذاعة الوطنية الصحراوية.

وقالت الشبكة، أن إختطافهما من قلب مدينة السمارة المحتلة  من طرف زوار الفجر وبدون إذن قانوني، يعد جريمة مكتملة الأركان.


وتؤكد الشبكة، في بيانها أن ما تعرض له  الزميلان هو انتقام وحشي يتخذ طابعا سياسيا وانتقاميا يستهدف حقه في الحياة، وسلامتهما البدنية وأمانهما الشخصي، معتبرا أن المقصود بهذا الاعتقال هو  مصادرة حقهما  في قيامهما بدورهما الاعلامي المتميز.

كما عبرت الشبكة، عن تضامنها الكامل معهما، بعد ما كان الإختطاف ثم الإعتقال مقصودا بوضوح بسبب مواقفهما الشجاعة، وقيامهما  بدورهما الإعلامي باقتدار ومهنية عالية.

وختمت الشبكة، بيانها بان الصحافة ليست جريمة ، وكل القضايا المفبركة التي أحيل بها العشرات من رموز المهنة والعمل النقابي الي المعتقلات والمحاكمات المغربية، تتناقض مع حرية الصحافة ورسالتها ، وتعبر عن انتكاسة كبري تضع الدولة المغربية في مصاف الدول الموز.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.