الرئيسية / آخر الأخبار / وزير الدفاع الوطني – جبهة البوليساريو دمرت إلى حد الآن 18008 لغم مضاد للأفراد.

وزير الدفاع الوطني – جبهة البوليساريو دمرت إلى حد الآن 18008 لغم مضاد للأفراد.

أكد عضو الأمانة الوطنية وزير الدفاع الوطني السيد عبد الله لحبيب ، أن جبهة البوليساريو دمرت إلى حد الآن 18008 لغم مضاد للأفراد منذ أن وقعت من جانب واحد على حظر استعمال الألغام المضادة للأفراد سنة 2005.

وأبرز الوزير خلال كلمته بمناسبة المرحلة السابعة من تدمير مخزون الألغام صمن نداء جنيف الذي وقعت علية الجبهة طوعية تعبيرا ، أن جبهة البوليساريو وقعت على الاتفاقية إيمانا منها بضرورة التخلص من الآثار الخطيرة والمدمرة التي تنجم عن الألغام ومخلفات الحروب من آلام ومآسي عانى منها الشعب الصحراوي وكثير من شعوب العالم ، في غياب عمل دولي جاد وصارم قد تستمر لعقود قادمة.

 وأوضح السيد عبد الله لحبيب ، أن “هذا العمل الجبار الذي يأتي تجاوبا مسؤولا مع جهود المجتمع الدولي ، الرامية إلى التخلص من هذا السلاح الفتاك ، يجسد الإرادة الصادقة لجبهة البوليساريو والدولة الصحراوية في جعل الصحراء الغربية منطقة خالية من الألغام ، بدلا من وضعيتها الحالية كواحدة من المناطق الأكثر تلوثا في العالم”.

وعبر وزير الدفاع الوطني عن “انشغال الدولة الصحراوية إزاء بقاء المملكة المغربية من بين الدول القليلة في العالم التي لم تنضم إلى مسعى المجتمع الدولي لحظر الألغام” ، وأكد أن “احتفاظ المغرب بجدار عسكري على طول 2700 كيلومتر ، يقسم الصحراء الغربية أرضا وشعبا ، ومدجج بملايين الألغام ، يشكل العائق الرئيسي في وجه الجهود الصحراوية والدولية لتطهير الصحراء الغربية من الألغام والذخائر المتفجرة”.

وأبرز الوزير أن “هذا الجدار يحرم الصحراويين من حقهم في حرية الحركة والتنقل ، مثلما يحرمهم من ممارسة حقهم في تقرير المصير والتمتع بالعيش في وطنهم في سلام وطمأنينة كسائر شعوب المعمورة”.

وجدد وزير الدفاع الوطني “تعهد جبهة البوليساريو والدولة الصحراوية والتزامها بالتعاون الكامل مع كافة المنظمات الدولية المعنية وكل المهتمين بهذا المجال ، لنعمل معا على تخليص الصحراء الغربية من الألغام والقنابل العنقودية وجميع مخلفات الحرب ، بطريقة فعالية ، تتماشى مع المعايير الدولة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.