اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / عائلة الشهيد سعيد دمبر توجه “بياناً هاماً” وميزرات تجدد وقوفها الى جانب عائلته المجاهدة.

عائلة الشهيد سعيد دمبر توجه “بياناً هاماً” وميزرات تجدد وقوفها الى جانب عائلته المجاهدة.

بينما يمر اليوم 90 شهرا عن مقتل الشهيد ” سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب  دمبر ” متأثرا برصاص الشرطة المغربية دون فتح تحقيق عادل و نزيه ينصف روح الشهيد و عائلته و كل  من ناضل من أجل الكشف عن حقيقة مقتله، و هو في رعيان شبابه. 

     
فإن المكتب التنفيذي لشبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية الصحراوية المستقلة الدولية يجدد تأكيده ووقوفه الكامل بكافة هياكله الى جانب  عائلة الشهيد  الصحراوي ” سعيد دمبر ” التي ستظل متمسكة بحقها  في فتح تحقيق حول مقتله .   
  
كما يطالب جميع النشطاء الحقوقيين الصحراويين و نشطاء المقاومة السلمية الصحراوية و جميع الضمائر الحية إلى الوقوف بجانب العائلة  و مؤزرتها للضغط على دولة الاحتلال المغربي حتى توقف هذه الممارسات الخطيرة، وتعجل بالكشف عن ملابسات و ظروف مقتل ابنها عن طريق تشريح طبي لأطباء مختصين و لو تطلب ذلك نبش القبر المجهول المفترض أنه قد دفن فيه جثمانه.       

وفي مايلي  نص بيان عائلة الشهيد الصحراوي سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب دمبر رقم 90 الموجه إلى الرأي العام الوطني والدولي :   

بيان عائلة الشهيد الصحراوي

 سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب دمبر

رقم 90

تحل اليوم الذكرى الشهرية 90 لاستشهاد الشاب الصحراوي سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب دمبر بواسطة الرصاص الحي للشرطة المغربية أياما قليلة بعد الهجوم العسكري و الأمني، على المواطنين الصحراويين العزل النازحين لمخيم أكديم إزيك 12 كلم شرق مدينة العيون في 08 نونبر 2010.

و إذ نجتمع اليوم للتذكير بجريمة الاغتيال خارج نطاق القانون التي طالت ابننا و ابن الشعب الصحراوي سعيد دمبر، فإننا نجدد التأكيد على أنها لم تكن معزولة عن سياق الجرائم المرتكبة في الصحراء الغربية في غياب أي حل للمشكل القائم وفي غياب مراقبة أممية لأوضاع حقوق الإنسان بالصحراء الغربية.

نجتمع اليوم ونحن نعيش على وقع  المزيد من التضييق على الحريات الأساسية للشعب الصحراوي من قبيل منع كافة أشكال التجمع و التظاهر السلمي و التعبير كما نعاين يوميا تصاعد التعنيف النفسي و الجسدي و عودة أشكال الاختطاف التعذيب و الممارسات الحاطة بالكرامة الإنسانية بجميع مدن الصحراء الغربية و جنوب المغرب ظل صمت المنتظم الدولي ولا مبالاته.

و إذ نثمن عاليا دور المنظمات والهيئات الصحراوية و الدولية عبر العالم  في دعمنا و مآزرتنا نحن وجميع عائلات الضحايا فإننا ندعوها لممارسة الضغط من أجل وضع آلية أممية لمراقبة حقوق الإنسان و التقرير عنها بالصحراء الغربية والإطلاق الفوري واللا مشروط لسراح جميع المعتقلين السياسيين الصحراويين وعلى رأسهم أبطال ملحمة اكديم إزيك، والكشف عن مصير مئات المختفين الصحراويين مجهولي المصير، ووقف سياسة نهب ثروات الصحراء الغربية،

إذ نذكر من هذا المنبر بما طالنا كعائلتنا و متضامنين خلال الأشهر الماضية  ، والذي كان موضوع تنديد من طرف المنظمات الصحراوية و الدولية، لنجدد تمسكنا بمطالبنا المشروعة في معرفة الحقيقة كاملة حول ظروف و ملابسات اغتيال الشهيد الشاب الصحراوي سعيد دمبر و جميع المواطنين الصحراويين العزل ضحايا آلة القمع المغربية مطالبين بزيارة المقرر الخاص المعني بحالات “الإعدام خارج القضاء أو بالاجراءات الموجزة أو التعسفية”.

ونعلن للرأي العام استمرار نضالنا السلمي لكشف حقيقة اغتيال ابننا و ابن الشعب الصحراوي الأبي سعيد دمبر متمسكين بمطالبنا العادلة و المتمثلة في:

ü      معرفة مكان جثة ابننا سعيد التي تم إخراجها من مكانها بقسم الأموات بمستشفى الحسن بالمهدي بالعيون / الصحراء الغربية بعد 17 شهر من مقتله دون إشعارنا و دون حضور أي فرد من عائلتنا أو محامينا.

ü      إجراء تشريح طبي شرعي وفق المواصفات المعمول بها دوليا في هذا المجال لمعرفة ظروف و ملابسات اغتياله و احتمالات تعرضه للتعذيب قبل وفاته.

ü      تحمل الدولة المغربية لمسؤولياتها في جريمة الاغتيال هته مادام المنفذ المفترض شرطي نظامي مغربي و سلاح الجريمة في ملكية الدولة المغربية.

 عائلة الشهيد الصحراوي سعيد سيد أحمد محمد عبد الوهاب دمبر

العيون / الصحراء الغربية

22 يونيو 2018.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.