اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / تقريـر بالصـور و مـفصل عـن مـواقف لصالـح قــضيتنا الأولى بإيطاليا من إنجاز الزميل عبداتي لبات الرشيد .

تقريـر بالصـور و مـفصل عـن مـواقف لصالـح قــضيتنا الأولى بإيطاليا من إنجاز الزميل عبداتي لبات الرشيد .

رئيس المجلس البلدي لنابولي الإيطالية يجدد دعمه لحق الشعب الصحراوي في الحرية والإستقلال ويدعوا الى تمكين الشرعية الدولية في الصحراء الغربية .

واحدة من أكبر المدن الإيطالية تشهد تنظيم حدث مميز، فداخل مبنى المجلس البلدي لمدينة نابولي الايطالية العريق والضارب في التاريخ القديم والمعاصر، بمدينة تنتشر بوسطها وأطرافها رموز وشواهد الكفاح من اجل التحرر والعدالة والمساواة، مقر المجلس إحتضن حفلا كبيرا خصص لإستقبال رسل سلام الدولة الصحراوية بحضره رئيس المجلس البلدي وعدد كبير من المسؤولين بالمدينة، كما حضرته ممثلة الدولة الصحراوية بنابولي ونائب ممثل بلادنا بروما السيدة فاطيملو حفظلا سيدي علال، وكان رسل السلام الصحراويين الذين يقضون عطلتهم الصيفية بهذه المنطقة ضيوفا على الحدث يحملون رسالة محبة وسلام تعكس ثقافة وحضارة الشعب الصحراوي وسط القاعة التي رفع فيها علم الجمهورية الصحراوية جنبا الى جنب مع علم الدولة الايطالية وعلم المدينة وعلم السلام العالمي.

المسؤول الإيطالي البارز اكد وجدد دعم مدينته رسميا وشعبيا لنضال الصحراويين من اجل الحرية والاستقلال داعيا الامم المتحدة الى تحمل مسؤولياتها لتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية، كما اكد عزمه التحسيس بمعانات الصحراويين وطموحاتهم داخل منابر المدينة ولكن ايضا لدى السلطة المركزية بروما واوروبا عموما لجلب التضامن والتعاطف مع كفاح الصحراووين العادل الذي يلهم المناضلين والمدافعين عن قيم الحرية والديموقراطية والعدالة عبر العالم.

سلطات المدينة رحبت برسل السلام الصحراويين مؤكدة تقديم كل الوسائل والتسهيلات لقضاء عطلتهم في احسن الظروف، كما تبادل الطرفان الايطالي والصحراوي هدايا رمزية تعبيرا عن التضامن والصداقة بين الشعبين.

وفي الختام شكرت ممثلة الدولة الصحراوية بنابولي السيدة فاطملو حفظلا سيدي علال سلطات وشعب المدينة الايطالية على هذا الدعم الصريح لكفاح الصحراويين وابلغتهم تقدير الشعب والحكومة الصحراويين لهذه المواقف النبيلة الداعمة لقيم تنسجم مع القوانين والمواثيق الدولية.

 

 

عمدة مدينة روفينا الايطالية يستقبل رسل سلام الدولة الصحراوية بمقر مجلس المدينة ويطالب بإطلاق سراح المعتقلين الصحراويين ووقف نهب ثروات الشعب الصحراوي .

خصصت بلدية روفينا الايطالية استقبالا رسميا لرسل سلام الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية الذين يقضون عطلتهم الصفية بالمدينة.

وترأس الاستقبال الهام عمدة المدينة مرفوقة بعدد من اعضاء مجلس البلدية وبحضور وسائل اعلام محلية، المسؤول الاولى بالمدينة الايطالية عبر عن ترحيبه بالاطفال الصحراويين وعن سعادته بلقائهم والاطلاع على احوالهم وهي فرصة كما قال عمدة المدينة كذلك لنعرب عن موقفنا الثابت من القضية الصحراوية ولنجدد دعمنا لكفاح الشعب الصحراوي من اجل الحرية والاستقلال وتقرير المصير والدعوة الى وضع حد للانتهاكات الجسيمة لحقوق الانسان بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية ووقف نهب ثروات الشعب الصحراوي والتوقف عن المشاركة في ذلك النهب فورا.

اعضاء المجلس البلدي عبروا عن مواقفهم الداعمة للقضية الصحراوية وعن ادانتهم لاستمرار الظلم الممارس ضد معتقلي اقديم ازيك ودعوا الحكومة الايطالية الى التحرك لوقف هذا الظلم وتمكين الشرعية الدولية من خلال تطبيق الحق في تقرير المصير وتصفية الاستعمار من الصحراء الغربية.

وفي ختام الاستقبال سلمت شهادات شرفية من طرف اعضاء المجلس البلدي لاطفال الجمهورية العربية والصحراوية الديمقراطية الذين غنو للسلام والمحبة كما تم تقديم هدايا رمزية لهم والترحيب بهم مجددا بالمدينة الايطاليا كما تم تجديد الالتزام بمعاهدات التوؤمة والصداقة مع مع الشعب الصحراوي وتطويرها لتشمل مجالات عدة وفي الختام قدم الوفد الصحراوي هدية رمزية باسم الشعب والحكومة الصحراوية لعمدة المدينة التي بقيت مواقفها ثابتة رغم تغير الساسة والاحزاب الا ان القضية الصحراوية بقيت مقدسة وثابتة تحظى بتوافق واجماع بين كل التشكيلات السياسية على اختلاف توجهاتها.

في رمزية كبيرة تكريم القضية الصحراوية داخل القاعة التي تم التأسيس فيها للعلم الايطالي بحضور رؤساء بلديات ومقاطعات وسفراء دول في روما .

بمدينة روجيميليا مقاطعة ايميليا رومانيا حظيت قضية الشعب الصحراوي بشرف كبير يعكس الإهتمام الرسمي والشعبي وتزايد وتعاظم التأييد داخل ايطاليا وبحضور رؤساء بلديات وبرلمانيين ومستشارين وبحضور سفير دولة جنوب افريقيا بروما وممثل بلادنا بإيطاليا السيد اميه عمار.

وتحديدا داخل القاعة التي تم فيها الاتفاق والتأسيس لاول مرة للعلم الايطالي المعروف حاليا بعد نضال طويل من اجل التحرر خاضه الشعب الايطالي تم تكريم القضية الصحراوية بحضور عمدة المدينة ورئساء كل البلديات التابعة لها يرتدون لباسهم الرسمي وبحضور وعدد كبير من رسل السلام الصحراويين الذين يقضون عطلتهم الصيفية بهذه المنطقة والعشرات من العائلات المضيفة وعدد كبير من وسائل الاعلام الايطالية.

مسؤولة المدينة رحبت بالضيوف الصحراويين قائلة ان هذا الحدث البارز يعكس تضامن سلطات مدينتها وشعبها مع القضية الصحراوية وان العلم الصحراوي لابد وان يرفع يوما ما بكل المدن الصحراوية في بلد حر مستقل بعد جلاء الظلم والاحتلال وأنها وباسم سلطات المدينة سعيدة بتكريم نضال الصحراويين بهذه القاعة التي تعني الكثير لكل الايطاليين.

من جانبه ممثل بلادنا بايطاليا شكر سلطات المدينة وجمعية الخيمة الصحراوية على هذا التشريف مقدما عرضا للحضوور الذي إمتلأت به القاعة الكبيرة حول تاريخ النضال الصحراوي ضد الاستعمار مذكرا بفخر الصحراويين بعلمهم وقضيتهم وكفاحهم النبيل.

ممثلي المدينة والجمعيات المتضامنة اكدوا ايضا على رمزية الحدث الكبيرة الذي  يعكس اهتماما متزايدا بكفاح الصحراويين الذي يلهم احرار العالم مذكرين بخصال شعب محب للسلام بين والتعايش بين الثقافات والاديان ومجددين تمسكهم بالدفاع عن حقوقه المشروعة حتى نيل الاستقلال والحرية.

يذكر ان مدينة روجيميليا الواقعة بمقاطعة إيميليا رومانيا تشهد هذه الايام عدة تظاهرات سياسية ورياضية وبمشاركة صحراوية بارزة وسط إهتمام اعلامي بحضور القضية بالصحراوية.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.