اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / الصحافة المغربية تشن هجوما على راديو ميزرات الوطني وبعض المنابر الإلكترونية التي وصفتها بالمحرضة على مقاطعة الانتخابات المغربية.

الصحافة المغربية تشن هجوما على راديو ميزرات الوطني وبعض المنابر الإلكترونية التي وصفتها بالمحرضة على مقاطعة الانتخابات المغربية.


نقل “راديو أصوات المغرب” الذي يبث اثير على موجة FM في نشرته المسائية خبر يقول فيه “هناك انفصاليون ينشطون راديو اسمه “ميزرات”يعمل على التحريض واشعال الفتنة من داخل اقاليمنا الجنوبية بالاضافة الى بعض المواقع الالكترونية المدفوعة الثمن من المخابرات الجزائرية .ويحثون في فقراتهم واعلاناتهم الاشهارية .المواطنين على مقاطعة الانتخابات البرلمانية في اقتراح 25 نوفمبر المقبل.”

أما قناة العيون المعروفة بالرحيبة فقد وصفت خلال احدى نشرتها الاخبارية. بان بعض المواقع التي تروج لمقاطعة الصحراويين للانتخابات المزمع اجراؤها يوم 25 نونبر الحالي.بان هذه المواقع الالكترونية انفصالية وتمول من طرف الجزائر
والبوليساريو في اشارة لموقع “مجلة المستقبل الصحراوية” التي تخصص جناح للاشهار من اجل مقاطعة الانتخابات بالتعاون مع راديو ميزرات الوطني .

في ما نقلت “اذاعة الداخلة” في احدى فقراتها المباشرة بان نشاط الانفصاليين على مواقع الانترنيت اصبح لا يطاق نظرا لما يعتمدون عليه من اكاذيب وتزوير لحقائق .

وفي سياق متصل نقل موقع هسبريس الالكتروني خبر تحت عنوان “البوليساريو تعتبر الانتخابات بمثابة تكريس للاحتلال بجنوب المغرب” جاء في مضامين الخبر بان البوليساريو قامت بإطلاق حملة إعلامية أطلقت عليها”الحملة الصحراوية لمقاطعة الانتخابات”، عُهد بتنفيذها إلى راديو “اميزرات” الناطق باسم الجبهة وبعض المنابر الإلكترونية المموّلة من المساعدات الدولية لسكان المخيمات هذه الحملة الدعائية تحاول حشد ساكنة أقاليمنا الجنوبية ضد الانتخابات المقبلة، معتبرة أن المشاركة في هذا الاستحقاق هو “تكريس لأطروحة الاحتلال” وهو بمثابة مساهمة في “إطالة معاناة الشعب الصحراوي”.
www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.