الرئيسية / آخر الأخبار / “الفريق المعني بالإختفاء القسري” مطالب بمزيد من الاهتمام بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية.

“الفريق المعني بالإختفاء القسري” مطالب بمزيد من الاهتمام بالمناطق المحتلة من الصحراء الغربية.

طالبت اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان، الفريق المعني بالإختفاء القصري، إيلاء المزيد من الاهتمام لقضايا الإختفاء ألقسري وغير الطوعي في منطقة الصحراء الغربية الغير مستقلة، حيث أكدت المنظمات غير الحكومية المعنية بشأن هذه المسألة، حدوث ما يزيد عن 800 حالة من حالات الاختفاء والإختطاف القسري.

وأضافت اللجنة الصحراوية، على لسان الناشط الحقوقي الصحراوي حسنة عليا خلال مناقشة البند الثالث من جدول أعمال الدورة العادية التاسعة والثلاثون لمجلس حقوق الإنسان، إكتشاف مقابر جماعية وتحديد الحمض النووي للجثث، من قبل فريق من الخبراء المستقلين، وفقا للمعايير الدولية في هذا الموضوع، إلا أن هذا لم يكن موضع ترحيب من قبل سلطات الإحتلال المغربية. 

وإستطردت اللجنة الصحراوية، أن الاختفاء القسري وغير الطوعي هو آفة في الصحراء الغربية، إضافة إلى المقابر الجماعية. حيث لا تزال مئات العائلات الصحراوية تواصل البحث منذ عقود عن أماكن وجود أقاربهم المفقودين عقب الإجتياح العسكري المغربي للصحراء الغربية، في الوقت الذي يرفض فيه النظام المغربي تحمل مسؤولياته وتقديم إجابات لأسر وذوي الضحايا.

ودعت  اللجنة المجلس بصفة عامة، والفريق العامل، على وجه الخصوص إيلاء أهمية خاصة بالحالة الخطيرة في الصحراء الغربية المحتلة في إنتظار عملية تصفية الاستعمار التي تقودها الأمم المتحدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.