اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / تدهور صحي خطير لأحد المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجن بوزكارن.

تدهور صحي خطير لأحد المعتقلين السياسيين الصحراويين بسجن بوزكارن.

أفاد مصدر من داخل سجن بوزكارن، بتدهور صحة المعتقل السياسي ناصر أمنكور عضو مجموعة رفاق الولي المضرب عن الطعام منذ 15 يوما.وأضاف المصدر أن المعتقل السياسي الصحراوي تعرض صباح يوم الجمعة 28 سبتمبر إلى مضاعفات صحية خطيرة بسبب إضرابه عن الطعام دون أن يتلقى العناية الطبية اللازمة في مستوصف السجن خصوصا بعد الحملة  العنصرية التي قادها أحد كبار الموظفين, المسمى ” عبد الرحيم الخطابي” ضد المعتقلين السياسيين الصحراويين المضربين عن الطعام.

وأكد المصدر فقدان المعتقل السياسي الكنتاوي البر المعتقل بنفس السجن لخمس كيلوغرامات من وزنه منذ دخوله معركة الأمعاء الفارغة التي بلغ فيها يومه الثاني عشر دون أن تقوم إدارة سجن بوزكارن بفتح حوار جدي معه لتلبية مطالبه المشروعة كما تنص عليه القواعد النموذجية الدنيا لمعاملة السجناء والقانون المنظم لإدارة السجون رقم 98_23.

وأشار المصدر ذاته إلى أن أخبار المعتقلين السياسيين الصحراويين عزيز الواحيدي المضرب عن الطعام منذ يوم الاثنين الماضي  وعمر بيحنى المضرب عن الطعام منذ ثلاثة أيام لا تزال منقطعة وذلك بعد عزلهم في غرف انفرادية وتغيير الأحياء التي يقطنون بها ، وكذا منعهم من استخدام الهاتف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.