اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / امحمد خداد يندد بتواطؤ الاتحاد الأوروبي.

امحمد خداد يندد بتواطؤ الاتحاد الأوروبي.

ندد المكلف بملف العلاقات الخارجية بجبهة البوليساريو و المنسق مع المينورسو السيد امحمد خداد، أمس الجمعة بمدينة غونفروفيل-لورشير بتواطؤ الاتحاد الأوروبي في النزاع الصحراوي.

وخلال تدخله في أشغال ملتقى حول الموارد الطبيعية للصحراء الغربية نظمته جمعية أصدقاء الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية، صرح السيد امحمد خداد  قائلا ” نعم، هناك تواطؤ من طرف الاتحاد الأوروبي باسم المصالح الاقتصادية الخسيسة بالمغرب و بالصحراء الغربية التي أدت إلى استمرار، إلى غاية اليوم، النزاع بجميع نتائجه على الشعبين الصحراوي و المغربي و على جل المنطقة المغاربية من أجل الأمن و من أجل العلاقات الأورو-مغاربية”.

ويرى مسؤول جبهة البوليساريو أن ” لا أحد يجهل أن الأطماع الاقتصادية هي التي تغذي قبل كل شيء الشهية التوسعية للمغرب” و ذلك نظرا ” للإمكانيات  الاقتصادية الهامة التي تزخر بها الصحراء الغربية”.

في نفس الاتجاه، أوضح السيد خداد أن جبهة البوليساريو تعمل منذ سبع سنوات على ” الاعتراف بحقوقنا كشعب سيد” حتى يقوم الاتحاد الأوروبي ب “التنازل عن موقفه غير الشرعي و اللاأخلاقي تجاه الشعب الصحراوي” و من أجل ” وضع حد للاستغلال غير الشرعي و لنهب الموارد الطبيعية للصحراء الغربية من طرف المغرب لأن ذلك يشكل عائقا كبيرا أمام إيجاد حل سياسي لقضية الصحراء الغربية”.

ومن جهة أخرى، أوضح المسؤول الصحراوي أن قرارات محكمة العدل الأوروبية أكدت حق الشعب الصحراوي في “الحماية و الحفاظ على مصالحه الخاصة بالموارد  الطبيعية للصحراء الغربية”.

وحسب قوله فان “هذه القرارات تكمل و تدعم لوائح مجلس الأمن الاممي وتمنح لها فرصة الحفاظ على موقفها دون غموض أي أن المغرب ليست له أية سيادة على  الصحراء الغربية و بالتالي على موارده الطبيعية”.

وعلى الصعيد الاقتصادي، أشار المسؤول الصحراوي إلى أن الأمر يتعلق برسالة “واضحة الى العالم أجمع” مفادها أن الاستغلال غير الشرعي للموارد الطبيعية للصحراء الغربية ” سيواجه تحديات قانونية و انعكاسات ملموسة”، مضيفا أن الأولوية تتمثل مستقبلا في ضمان الاحترام و التطبيق “التام” لقرارات محكمة العدل الأوروبية، داعيا الاتحاد الاوروبي إلى احترام قرارات مؤسساته الخاصة وأن يعمل على فرض احترام القانون الدولي و “التوقف عن التواطؤ ” في احتلال المغرب للصحراء الغربية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.