اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / في ذكرى الهجوم الوحشي على مخيم أكديم إيزيك : الحدث و ما تلاه من عمليات قتل واعتقال واختطاف جماعي.

في ذكرى الهجوم الوحشي على مخيم أكديم إيزيك : الحدث و ما تلاه من عمليات قتل واعتقال واختطاف جماعي.

استحضرت اليوم الخميس  رابطة حماية السحناء الصحراويين بالسحون المغربية الذكرى الثامنة للهجوم الجبان الذي نفذته قوات الاحتلال المغربي ضد المدنيين الصحراويين العزل بمخيم الاستقلال باكديم ازيك شرق العاصمة المحتلة العيون ،  مشيرة الى جرائم  الاحتلال التي ارتكبت بشكل انتقامي.

وأكدت الرابطة  في بيان لها أن الجريمة التي أقدم عليها الاحتلال المغربي ضد الصحراويين بمخيم اكديم ازيك لازالت مستمرة في ظل عدم إنصاف الضحايا الصحراويين ومتابعة الجناة.

نص البيان :

بيان رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية تزامنا وذكرى تفكيك مخيم كديم ازيك

تمر اليوم  08 من نوفمبر 2018 ثماني سنوات على التدخل الجبان الذي نفذته قوات الاحتلال المغربي ضد المدنيين الصحراويين العزل بمخيم الاستقلال باكديم ازيك شرق العاصمة المحتلة العيون ، وهو التدخل الذي ارتسم في الذاكرة الجماعية الصحراوية من خلال  شتى صنوف الانتهاكات الجسيمة التي مورست على الصحراويين العزل في شكل انتقامي من فعاليتهم وحضاريتهم في الدفاع عن حقوقهم والمطالبة بها .

ان رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية  وهي تستحضر الحدث ، لا يفوتها ما أقدمت عليه قوات الاحتلال المغربي من جرائم خلال تفكيكها الغير قانوني لخيم الصحراويين العزل بمخيم اكديم ازيك ، وما تلا ذلك من عمليات قتل خارج القانون كما هو حال الكركار والداودي وقبلهم الطفل الناجم الكارحي ، إضافة إلى عمليات الاعتقال والاختطاف الجماعية التي مورست بشكل ترهيبي ضد الصحراويين في واحدة من اكبر عمليات الاعتقال التي شهدها الإقليم المحتل حيث تجاوز عدد المعتقلين عتبة 200 معتقل بينهم العديد من النساء الصحراويات.

إن الجريمة التي أقدم عليها الاحتلال المغربي ضد الصحراويين بمخيم اكديم ازيك لازالت مستمرة في ظل عدم إنصاف الضحايا الصحراويين ومتابعة الجناة ، و بقاء 19 معتقلا سياسيا صحراويا بسجون الاحتلال تم اعتقالهم قبل وبعد عملية التفكيك حيث تمت محاكمتهم بتهم وملفات ملفقة أمام القضاء العسكري المغربي قبل إحالتهم على القضاء المدني وإصدار أحكام جائرة بحقهم وصلت حد السجن المؤبد قبل تشتيتهم وتفريقهم على عدة سجون مغربية يعيشون فيها ظروفا لا إنسانية  كباقي المعتقلين السياسيين الصحراويين الموزعين على سجون الاحتلال ، وهي الظروف التي تدفعهم اليوم لخوض معركة الأمعاء الفارغة التي تجاوزا فيها عتبة 40 يوما .

ومن خلال كل ما سبق ، نعلن من داخل رابطة حماية السجناء الصحراويين بالسجون المغربية للرأي العام ما يلي :

–   تحميلنا كامل المسؤولية  للاحتلال المغربي عن جريمة التدخل الجبان ضد المدنيين العزل بمخيم الاستقلال بكديم ازيك .

–          تتديدنا بما تعرض له الصحراويين بكديم ازيك من تقتيل واختطاف واعتقال .

–          مطالبتنا بضرورة محاسبة الاحتلال المغربي ومتابعة الجناة عن الجرائم التي طالت الصحراويين إبان التفكيك الهمجي لمخيم اكديم ازيك .

–          مطالبتنا المنتظم الدولي بالتدخل العاجل من اجل إطلاق سراح المعتقلين السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية .

–       مطالبتنا كل الضمائر الحية من اجل الضغط على الاحتلال المغربي لتمتيع المعتقلين المضربين عن الطعام بكامل حقوقهم .

–          تعبيرنا عن تضامننا مع كل ضحايا الاحتلال المغربي .

رابطة حماية السجناء الصحراويين

بالسجون المغربية

08 نوفمبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.