اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / تنسقية أكديم إيزيك تصدر بيان للرأي العام الوطني بمناسبة التدخل العسكري الهمجي على المخيم.

تنسقية أكديم إيزيك تصدر بيان للرأي العام الوطني بمناسبة التدخل العسكري الهمجي على المخيم.

بيان بمناسبة الذكرى الثامنة للهجوم الغادر على مخيم أكديم إزيك.

بعد مضي أكثر من ثمان سنوات على التدخل الغادر على الصحراويين السلميين بمخيم أكديم أزيك من فجر الثامن من نونبر 2010.

بات الصحراويون أكثر من أي وقت مضى متأكدون من مدى خبث وغدر دولة الإحتلال المغربية التي لاتفوت فرصة للإنتقام من هذا الشعب مهما كانت مطالبه.

ففي الليلة التي سبقت الهجوم نام الصحراويين بعد أن قدمت للجنة الحوار التي تمثلهم وعود من طرف إدارة الإحتلال بأنها ستحقق مطالب المحتجين بتمكينهم من ثروات وطنهم التي تنهب كل يوم أو توقيفها. في تلك الليلة نام أكثر من أربعين ألف صحراوي بين النساء والشباب والشيوخ والعاطلين في أنتظار تحقيق مطالب بسيطة يكفلها القانون الدولي الإنساني وبالضبط إتفاقية جنيف الرابعة في أنتظار تمكينهم من حقهم الغير قابل للتصرف في إستفتاء تقرير المصير. لكن دولة الإحتلال كانت لها كلمة أخرى حيث غدرت بالصحراويين من ساكني المخيم وقادت هجوما معززا برجال الجيش والدرك ولمخازنية على صحراويين عزل وعثت فسادا في ممتلكاتهم وأحرقت الخيام والممتلكات كما أعتقلت الالاف من الشبان وبعض النساء. فدولة الاحتلال تفضل الصحراوي الصامت على الحي.

ومن هذا المنطلق فإننا كتنسيقية أكديم إزيك التي تأسست على أساس مطالب هذا المخيم إضافة إلى مطلب إطلاق سراح معتقلي مخيم أكديم إزيك فإننا نطالب بالآتي:

  • مطالبتنا بإطلاق سراح جميع معتقلي أكديم إزيك بدون قيد أو شرط. وكذلك جميع المعتقلين السياسيين الصحراويين.

  • تشبثنا بجميع مطالب مخيم أكديم إزيك لأنها حقوق وليست منة من أحد. فهي من مقومات صمود الشعب الصحراوي بالمناطق المحتلة.

  • مطالبتنا برفع الحصار الأمني والعسكري المفروض على المناطق المحتلة وجنوب المغرب.

  • مطالبتنا الجماهير الصحراوية بالوفاء لقسم أكديم إزيك والتضامن مع المعتقلين الذين لم يخونوا هذا القسم رغم الإغراءات .

  • مطالبتنا الصحافة الدولية والجمعيات الحقوقية الدولية بزيارة المنطقة.

  • وبالطبع تشبثنا بالجبهة الشعبية كممثل شرعي ووحيد للشعب الصحراوي.

عن تنسيقية أكديم إزيك للحراك السلمي .

  العيون المحتلة 08/08/2018

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.