اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / حصيلـة لـ ميزرات بالفيديو والصور : مظاهرات مدريد ونتائج إيكوكو الـ43 رسالة ”صمود وتحدي للعدوان” .

حصيلـة لـ ميزرات بالفيديو والصور : مظاهرات مدريد ونتائج إيكوكو الـ43 رسالة ”صمود وتحدي للعدوان” .

في إطار التغطية الإستثنائية التي تقوم بها شبكة مراسلي ميزرات الإعلامية الإلكترونية لأشغال الندوة الـ43 للتنسيقية الأوروبية للدعم والتضامن مع الشعب الصحراوي التي و تحتضنها العاصمة الإسبانية مدريد أيام 16 و 17 نوفمبر 2018.

حيث أكد موفدي شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية  من مدريد أن النتائج التي خرجت بها الندوة الأوروبية الـ43 لتنسيق التضامن مع الشعب الصحراوي، والمظاهرات العارمة التي شهدتها عاصمة إسبانيا، ضد إتفاقية مدريد المشؤومة قد شكلت ”صمود وتحدي للعدوان” .

وفي السياق ذاته أكد المشاركون في أشغال الندوة الأوروبية الـ43 لتنسيق و التضامن مع الشعب الصحراوي، على ضرورة تعزيز الروابط بين حركة التضامن ومختلف المجموعات البرلمانية المشتركة بغية تشجيع اللقاءات والأعمال الدولية لمعارضة ضم إقليم الصحراء الغربية إلى مجال تطبيق الاتفاقات التجارية بين الاتحاد الأوروبي والمغرب” منددا “بالنهب المستمر” للموارد الطبيعية الصحراوية من قبل شركات أوروبية.

وذكر المشاركون في  الندوة بالقرارات الثلاثة لمحكمة العدل للإتحاد  الاوروبي، التي أكدت بان الصحراء الغربية والمغرب اقليمان منفصلان ومتمايزان ، مشددين على ضرورة احترام الإتحاد الأوروبي للقانون الأوروبي والدولي وجميع قرارت الأمم المتحدة ذات الصلة بالقضية الصحراوية.

كما أكدوا أن “حركة التضامن يجب أن تعمل بالتنسيق مع رجال القانون  الدوليين قصد دعم جبهة البوليساريو في معركتها القضائية”.

وفي هذا السياق حذر المشاركون الإتحاد الأوروبي من القيام بطعون  جديدة، في حالة مصادقة البرلمان الأوروبي على التعديلات الرامية إلى ادراج  الصحراء الغربية في حقل تطبيق الإتفاقات التجارية بين الإتحاد الأوروبي والمغرب.   

كما ندد المشاركون في الدورة الـ43 للندوة الأوروبية  للدعم و التضامن مع الشعب الصحراوي ، بسلب الموارد الطبيعية الصحراوية من طرف الشركات  الأوروبية، محذرين من مناورات أوروبا الرامية الى التحايل على قرارات محكمة العدل الأوروبية .

من جهة أخرى ، عبر المشاركون في الندوة عن ارتياحهم للجهود التي يقوم بها المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة الى الصحراء الغربية السيد هورست كوهلر بدعوته طرفي النزاع ” جبهة البوليساريو والمملكة المغربية ” إلى المباحثات ديسمبر الداخل بجنيف السويسرية .

كما عبروا عن أملهم في ان يؤدي تمديد عهدة المينورسو (ستة أشهر) الى كسر الجمود والتقدم نحو حل يضمن للشعب الصحراوي حقه في الحرية وتقرير المصير .

ودعا المشاركون في ندوة “إيكوكو ” اسبانيا إلى تحمل مسؤولياتها التاريخية تجاه الشعب الصحراوي .

وتميز الوفد الجزائري بحضور كبير ونوعي.

ومن جهة أخرى أكدت شبكة مراسلي ميزرات أن مظاهرات السبت كانت لها رسائل قوية للعالم عامة والنظام المغربي والحكومة الإسبانية خاصة  حيث طالب مئات المتظاهرون صراحة الحكومة الاسبانية بمراجعة مواقفها من القضية الصحراوية وتحمل مسؤولياتها التاريخية في الصحراء الغربية.

حيث أكد المتظاهرون في شعاراتهم أن هذه التظاهرة الحاشدة ترمي إلى إدانة اتفاقات مدريد ليوم 14 نوفمبر 1975 والتي ما تزال تشكل اليوم عائقا كبيرا أمام تقرير مصير الشعب الصحراوي و استقلاله.

تظاهر يوم السبت التاريخية عرفت مشاركة عشرات الآلاف من الصحراويين وأعضاء الحركة التضامنية مع شعبنا بالعاصمة الإسبانية مدريد للتنديد باتفاقية مدريد الثلاثية ومطالبة الدولة الإسبانية بتحمل مسؤولياتها التاريخية. 

المظاهرات انطلقت من محطة اطوتشا وسط العاصمة الإسبانية مدريد. انتهت بساحة “إسبانيا” الرمزية وسط العاصمة، وبعد أن جاب المتظاهرون أبرز شوارع العاصمة الإسبانية مرددين شعارات مؤيدة لكفاح الشعب الصحراوي وحاملين الأعلام الوطنية الصحراوية ولافطات مطالبة الدولة الإسبانية بتحمل مسؤولياتها تجاه مستعمرتها السابقة.

وبعد أن انتهت المظاهرة الحاشدة بساحة “إسبانيا” تداول على منصة الخطابة بعض قادة الحركة التضامنية ونشطاء حقوق الإنسان بالارض المحتلة.

وندد البيان الختامي للمظاهرات بانتهاك المغرب لحقوق الإنسان ببلادنا المحتلة وخاصة معاملته السيئة لسجناء الرأي الصحراويين بسجون الإحتلال المغربي، مندداً بمحاولة المفوضية الأوروبية تجاوز قرار محكمة العدل الأوروبية الأخير الذي أكد بما لا يدع مجالاً للشك بأن الصحراء الغربية هي أرض منفصلة عن المغرب وأن الأخير لا علاقة ولا سيادة له عليها.

كما وجه البيان نداءً للشركات الإسبانية التي تشارك في تسويق المنتجات الصحراوية عن طريق المغرب إلى الكف عن نهب ثروات شعب محتل.

وقد دعا البيان المفوضية الأوروبية للتفاوض مع ممثل الشعب الصحراوي الوحيد، جبهة البوليساريو، وتوقيع اتفاقيات اقتصادية وتجارية معها بما أنها تمثل الشعب الصحراوي قاطبةً، داعياً بعثة المينورسو لإدراج مراقبة حقوق الإنسان بالمناطق المحتلة ضمن صلاحياتها.

وأشاد ذات البيان بدور المناضلين الصحراويين المدافعين عن حقوق الإنسان في وجه انتهاكات المحتل المغربي. كما عبر البيان عن تقدير الحركة التضامنية لدور المرأة الصحراوية في بناء الدولة ومسار الكفاح الوطني.

وفي ختام البيان وجهت الحركة التضامنية مع شعبنا خالص التقدير للشعوب الإسبانية على دعمها المتواصل لحق الشعب الصحراوي في الاستقلال رغم تخاذل الحكومة وتواطئها مع المغرب.

وقد اختتمت المظاهرة بحفلٍ موسيقي نشطه فنانون صحراويون وإسبان.

ولمزيد من التفاصيل تمكنكم شبكة ميزرات بعدد كبير من المداخلات الهامة المتلفزة من قلب الحدث والموجوده أسفله الى جانب صور متعددة تظهر جوانب من حدثي أشغال الندوة الـ 43 للتنسيقية الأوروبية للدعم والتضامن مع الشعب الصحراوي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.