اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / إشادة قارية بإنجازات الرياضة الصحراوية وبوصول رياضيين وفرق صحراوية الى منصات التتويج الإفريقية.

إشادة قارية بإنجازات الرياضة الصحراوية وبوصول رياضيين وفرق صحراوية الى منصات التتويج الإفريقية.

بعد النتائج الممتازة وغير المسبوقة قاريا للرياضة الصحراوية في دورة الألعاب الإفريقية التي نظمتها الإتحادية الإفريقية للرياضة والعمل والتي جرت فعالياتها بمركب 5 جويلية وعدد من الملاعب والقاعات بالجزائر العاصمة والتي سجلت حصول رياضيين صحراويين على مراتب متقدمة وفوزهم بميداليات وكؤوس ذهبية وفضية وبرونزية وحصلت بفضل جهودهم الجمهورية الصحراوية على المرتبة الثانية بعد الجزائر بمجموعة نتائج التخصصات الرياضية، تلقت البعثة الرياضة الصحراوية التهاني من طرف المسؤولين والفرق والرياضيين الأفارقة الذين شاركوا في هذا التجمع الإفريقي الهام.
وفي كلمته في حفل الختام الذي شهدته القاعة البيضوية، أشاد كاميروني السيد آفلي ماليك أتور رئيس الإتحادية الإفريقية للرياضة والعمل بالنتائج الممتازة للفرق وللرياضيين الصحراويين وهنأ البعثة الرياضية الصحراوية ومن خلالها الشعب والحكومة الصحراويين على هذا النجاح غير المسبوق، وقال أن تشريف الرياضيين الصحراويين لبلدهم هو تشريف لشعوب القارة السمراء بإعتبار الشعب صحراوي بلدا إفريقيا وبالتالي فإن نجاحات الرياضيين الأفارقة كلهم هي نجاحات تفتخر بها شعوب القارة بأكملها.
ومن جهته وصف السيد عبد الكريم شوشاوي رئيس الإتحادية الجزائرية للرياضة والعمل إنجاز الرياضيين الصحراويين في هذه الدورة بالإنجاز العظيم وأكد أن الشعب الجزائري يفخر بنتائج الفرق الصحراروية في هذه الدورة الإفريقية، وعبر السيد شوشاوي عن أمله في أن تكون هذه الإنطلاقة القوية للرياضة الصحراوية في دورة إفريقية بمثابة بداية لنجاحات رياضية أكبر للفرق وللرياضيين الصحراويين على الصعيدين القاري والعالمي.
وهنأ رئيس الإتحادية السينغالية الذي فاز أحد رياضييه بجائزة مشتركة مع رياضي صحراوي بحصولهما على المرتبة الثانية والميدالية الفضية في كرة التنس زوجي، هنأ البعثة الرياضية الصحراوية ومن خلالها الشعب الصحراوي على هذا الإنجاز الكبير واصفا الجائزة المشتركة بين بلده والجمهورية الصحراوية بالمعبرة عن وحدة شعوب القارة السمراء.
وبدورها هنأت رئيسة الإتحادية التونسية للرياضة والعمل الرياضيين الصحراويين على نتائجهم الطيبة وقدمت هدايا بإسم بلدها للبعثة الصحراوية تعبيرا عن روح المحبة والصداقة، وكذلك هنأ رؤساء الإتحاديات الإفريقية للرياضة والعمل من إريتيريا والكونغو والكاميرون الرياضة الصحراوية والشعب الصحراوي على وصول رياضيين وفرق تمثل الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية الى منصات التتويج القارية.
وقد صنعت الرياضة الصحراوية الحدث في هذا التجمع الإفريقي بوصول رياضيين صحراويين الى منصات التتويج وعزف النشيد الوطني الصحراوي ورفع علم الدولة الصحراوية عاليا في سماء القارة السمراء بحصول الرياضية الصحراوية الحسينة سلمى محمد على الميدالية الذهبية في كرة التنس فردي كما نال لاعب التنس خليهن الغزواني الميدالية الفضية في نفس الإختصاص زوجي وحصل اللاعب الصحراوية حمادي البلال على جائزة أحسن هدف في البطولة وفريق كرة القدم “RASD1” على المرتبة الرابعة وجائزة اللعب النظيف والعدائين الصحراويين على المرتبة الثانية في ترتيب الدول في المراطون وفرق كرة الطائرة إناث وذكور على كؤوس هامة بحصولهم على المراتب الثالثة في هذه الرياضة.
وتعززت خزائن الرياضة الصحراوية بميداليات وكؤوس هامة بعد صناعة الرياضيين الصحراويين الأبطال في هذه الدورة لتاريخ ناصع سيسجل وستفتخر به الأجيال القادمة بأن كان إنجازا شرف الألوان الوطنية ورفع علم الدولة الصحراوية ومنح الإحترام لشعب مكافح لازال يناضل على جميع الصعد لنيل حقوقه كاملة في الحرية والإستقلال.
عبداتي لبات الرشيد.
الجزائر العاصمة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.