اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / سلطات الإحتلال المغربي تطرد ناشطات الاسبانيات من مدينة العيون المحتلة.

سلطات الإحتلال المغربي تطرد ناشطات الاسبانيات من مدينة العيون المحتلة.

اقدمت سلطات الاحتلال المغربي يوم الخميس 31 دجنبر على ترحيل الناشطتين الباسكيتين ( باتريسيا ايبانيز – لاريتا توبار ) , من مدينة العيون المحتلة باتجاه مدينة اكادير المغربية .

هذا وقد عرف اليوم منزل عائلة الناشط الحقوقي الصحراوي حسنة عليا حصارا خانق من طرف مختلف الاجهزة الاستخباراتية المغربية ورجال الشرطة بزي مدني ورسمي , منذ صباج اليوم حيث طلب من العائلة اخراج الناشطتين من المنزل وهو الشيء الذي احتجت عليه هذه الاخيرة , كما طالبت الناشطتين من سلطات الاحتلال تفسير سبب الطرد ومعرفة من اصدر الامر بدلك , الا ان احتجاجهم قوبل بالرفض وطلب منهم اخراج امتعتهم من المنزل للتوجه الى مركز الشرطة , وهو الشيء الذي لم يحصل ابدا حيث تم التوجه بهم مباشرة الى نقطة المراقبة الشمالية لمدينة العيون المحتلة .

وهناك تم اخذ معلوماتهم واستجوابهم عن سبب الزيارة ليتم ارغامهم على الركوب في سيارة اجرة رفقة احد رجال الشرطة , من اجل ترحيلهم باتجاه مدينة اكادير المغربية . وتجدر الاشارة على ان الناشطتين  الباسكيتين وصلتها الى مدينة العيون المحتلة مساء يوم الجمعة  ومنذ وصولهم الى منزل عائلة الناشط الحقوقي الصحراوي حسنة عليا , تم اخضاع المنزل للمراقبة الشديدة والدائمة من طرف رجال المخابرات المغربية .

وللإشارة ليست هذه هي المرة الاولى التي يتم فيها طرد نشطاء اجانب من المناطق المحتلة , في محاولة فاشلة من سلطات الاحتلال المغربي لإخفاء جرائمه المتمثلة في انتهاكات حقوق الانسان تجاه المواطنين الصحراويين العزل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.