اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / بالفيديو : الجالية الصحراوية ببلجيكا تصنع الحدث في مظاهرة بروكسل، وتوجه رسائلها للأوروبيين.

بالفيديو : الجالية الصحراوية ببلجيكا تصنع الحدث في مظاهرة بروكسل، وتوجه رسائلها للأوروبيين.

أفادت بعثة شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية من العاصمة البلجيكية بروكسل مساء أمس الأربعاء 06 فبراير 2019، أن الجالية الصحراوية بالمملكة البلجيكية قد نظمت مظاهرة أمام البرلمان الأوروبي، لتنديد بتواطؤ الأوروبي مع الإدارة المغربية في نهب الثرورات.

وخلالها طالب المتظاهرون، بإحترام كافة قرارات محكمة العدل الأوروبية، و التي أكدت عدم شرعية إدماج منتوجات وثروات الصحراء الغربية ضمن المجال الترابي المغربي المتعارف عليه قانونياً ودولياً.

كما شدد المتظاهرون، على أن إي تجاوز أو القفز على قرارات المحكمة الأوربية، سيؤدي لا محالة إلى تعزيز الهيمنة الإقتصادية لقوة الإحتلال المغربي في الصحراء الغربية.

وحذر المتظاهرون، المفوضية الأوروبية من مغبة الإلتفاف على قانون الإتحاد الأوروبي خدمة للمصالحها الضيقة مع المملكة المغربية.

وأدان المتظاهرون إستمرار الإحتلال المغربي في تصفية الشعب الصحراوي  بوسائل الإبادة المختلفة معلنة تضامنها  مع أسرة الفقيد أحمد سالم لمغيمظ الذي توفي فجر أمس الأربعاء متاثرا  بحروق ناتجة عن إضرامه للنار في جسده احتجاجا على مماطلة الاحتلال في تلبية مطالبه المشروعة في العيش الكريم والتمتع بثروات وطنه.

وفي الصدد قال رئيس جمعية الجالية الصحراوية ببلجيكا السيد محمد أمحمد، خلال المظاهرة أن الفقيد لم يجد وسيلة للتعبير عن رفضه لسياسة الاحتلال القمعية المصادرة لكل الحقوق سوى  إضرام النار في جسده  في معبر الكركرات  على مرأى ومسمع من قوات  درك الإحتلال والبعثة الأممية مينورسو.

وأكد المتظاهرون، أن جبهة البوليساريو هي الجهة الوحيدة والحصرية، التي يمكن معها التفاوض بشأن الثروات الطبيعية، بإعتبارها الممثل الوحيد والأوحد و الشرعي للشعب الصحراوي.

وطالب المتظاهرون، بالضغط على المملكة المغربية لوقف إنتهاكاتها المتواصلة لحق الشعب الصحراوي في تقرير المصير والنهب الممنهج والمستمر للموارد الطبيعية الصحراوية.

وناشد المتظاهرون، المنتظم الدولي على ضرورة الإسراع بالتحرك نحو إنهاء ملف الإعتقال السياسي و الإفراج عن كافة المعتقلين السياسيين القابعين بالسجون المغربية، وعلى رائسهم مجموعة أسود ملحمة أكديم إيزيك.

وذكر المتظاهرون، بضرور الضغط على المملكة المغربية للإمتثال لقرارات الأمم المتحدة،  قصد  إيجاد حل عادل و نهائي يضمن الحق الشرعي للشعب الصحراوي في  تقرير المصير من خلال إجراء إستفتاء حر و عادل كمرحلة نهائية لمسار تصفية إستعمار لم يستكمل بعد.

وحيا المتظاهرون، أبطال وبطلات إنتفاضة الإستقلال المباركة، بإعتبارها جبهة المقاومة السلمية البطولية التي تواجه قمع الإحتلال المغربي بصدور عارية وبشكل يومي وفي ثبات وصمود وإصرار منقطع النظير بالمدن المحتلة وشمال الجمهورية وبالمواقع الجامعية.

وحث المتظاهرون، على ضرورة إرسال بعثة أوروبية عاجلة لتقصي الحقائق في إقليم الصحراء الغربية.

وفي الأخير، أجمع الجميع على ضرورة التمسك بالوحدة الوطنية ثم تجسيدها تجسيداً راسخاً، على أساسه تتحقق أهداف ومبادئ جبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب، وفي مقدمتها تحقيق الحرية والكرامة والإستقلال.

هذا وشارك في المظاهرة وفد صحراوي هام يتقدمه، الوزير المنتدب المكلف بالإتحاد الأوروبي محمد سيداتي، وممثل جبهة لبوليساريو ببروكسل السيد أبا ماء العينين، ونائب البرلمان الأفريقي السالك عبد الرحمان، بالإضافة إلى أعضاء المجموعة البرلمانية الأوروبية للتضامن مع الشعب الصحراوي، وبرلمانيين أوروبيين، و محامين، ووفد عن الأراض المحتلة، و صحفيين ومتضامنين دوليين.

وتوج ختام المظاهرة، ببيان جدد مطالبته  أعضاء البرلمان الأوروبي بالتصويت ضد اتفاق الصيد الأوروبي – المغربي ، الذي يشمل الصحراء الغربية المحتلة ،لأنه  بكل بساطة لا يتمتع بموافقه الشعب الصحراوي.

” وينبغي على الإتحاد الأوروبي  أن يضع حدا لسياسته المزدوجة والمتناقضة بشأن الصحراء الغربية ؛ فهو يدعي دعم الجهود

شاهد الحدث على الفيديوهات أسفله :

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.