اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / كواليس حصريـة لـ ‘ميـزرات‘ من جولة جنيف الثانية : حمدي ولد الرشيد تم قمعه مرتين من ناصر بوريطة

كواليس حصريـة لـ ‘ميـزرات‘ من جولة جنيف الثانية : حمدي ولد الرشيد تم قمعه مرتين من ناصر بوريطة

أشارت كوليس علمت بها شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية المستقلة من مصادرها الخاصة والحصرية، إلى أن أشغال الجولة الثانية من الطاولة المستديرة التي دعت الأمم المتحدة إليها طرفا النزاع في الصحراء الغربية، جبهة البوليساريو والمغرب، بحضور البلدين المجاورين، الجزائر وموريتانيا، قد تعرض خلالها سيدي حمدي ولد الرشيد رئيس مايسمى جهة العيون الساقية الحمراء، لقمع مرتين من طرف رئيس الوفد المغربي وزير الخارجية ناصر بوريطة.

ففي اليوم الأولى قال له الوزير : ‘سكت أشوي‘ ومعناها باللغة العربية، ‘أصمت قليلاً‘، فلم يرد حمدي ولد الرشيد، وأكتفى بالصمت المريب!!!.

وفي اليوم الثاني، قبيل دخولهم مقر الأمم المتحدة، إقتربت صحفية تتحدث الفرنسية من الوفد المغربي، فحاولت الحديث مع حمدي ولد الرشيد، فتدخل الوزير مقاطعاً، وموجهاً الكلام لحمدي ولد الرشيد، : ‘واش كتفهم الفرنسية‘، في إشارة استهزائية من مستواه المعرفي.

إحراج حمدي ولد الرشيد في هذه الجولة، لم تكن الأولى بل تعرض لموقف مشابه في الجولة الأولى عندما وصف مراقب دولي تصرفاته بـالصبيانية، حيث أكد أن حمدي ولد الرشيد، كان يبحث عن البوز.

 

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.