اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / المديرة العامة لشبكة ميزرات بالإتحادالأوروبي تنجح في تحقيق “الدبلوماسية الموازية” خدمة للوطن.

المديرة العامة لشبكة ميزرات بالإتحادالأوروبي تنجح في تحقيق “الدبلوماسية الموازية” خدمة للوطن.

من قال أن الكوادر الوطنية الشابة قادرة على قيادة النهضة الحضارية للدولة، فلم يتحدث من فراغ وإنما من تجارب تاريخ إستطاعت من خلالها الطاقات الشابة صناعة المستحيل عبر الإبداع في سبيل حرية وإستقلال الشعوب، والأمثلة في العالم اليوم كثيرة لا حصر لها، فمفجر ثورة العشرين ماي الخالدة، شهيد الحرية والكرامة، الولي مصطفى السيد، كان شابًا، أي أنه لم يصل عمره الثلاثون، والأمثلة كثيرة.

الشابة ”سارة محمد لعروصي Sara Mohamed Laaroussi”، الإستاذة في اللغة الإنجليزية، مناضلة صحراوية، بلجيكية الجنسية، صاحبة الإسلوب الراقي في إيصال الرسالة، مديرة عامة لشبكة إعلامية واسعة الإنتشار بإقليم الصحراء الغربية تحت إسم “ميزرات Maizirat”.

إلتقيت بها صدفة في أشغال الدورة الأربعين لمجلس حقوق بجنيف، فأنبهرت بلغة خطابها، ووطنيتها وإخلاصها وتفانيها في الدفاع عن القضية الصحراوية بإعتبارها قضية تصفية إستعمار.

فإذا كانت “الدبلوماسية الموازية Paradiplomacy” في العلاقات الدولية هي الدبلوماسية الغير حكومية، تكون بشكل خاص فردية أو جماعية، وتستهدف الأنشطة الدولية، لدفاع عن المقدسات الوطنية، فهذه الشابة ”سارة محمد لعروصي Sara Mohamed Laaroussi”، إستطاعت أن تحقق ذلك، وعلى أحسن وجه.

عضو في مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.