اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / بالصور : وصول اللاجئ السياسي بفرنسا زين العابدين أحمد عبدالسلام الراضي إلى مطار أورلي.

بالصور : وصول اللاجئ السياسي بفرنسا زين العابدين أحمد عبدالسلام الراضي إلى مطار أورلي.

 وصل مساء أول أمس الأربعاء 15 مايو/ أيار 2019، اللاجئ السياسي بفرنسا “زين العابدين أحمد عبدالسلام الراضي”(36) سنة، إلى مطار “أورلي” بباريس، بعد قضائه لمدة (40) يوما مع عائلته بمدينة إفني منذ الإفراج عنه و إنقضاء عقوبته الجائرة المتمثلة في سنة سجنا نافذا، حيث إستقبل من طرف عائلته الصغيرة و مجموعة من المناضلين و المناضلات الذين حضروا لتهنئته بحريته و عودته إلى أبنائه بفرنسا.

و كانت السلطات المغربية قد أفرجت عنه بتاريخ 05 أبريل/نيسان 2019، بعد إنتهاء محكوميته السالبة للحرية، حيث تم إستقباله من طرف تمثيليتين عن الجمعية المغربية لحقوق الإنسان و النهج الديمقراطي، إلى جانب مجموعة من المناضلين و المعتقلين السياسيين السابقين أمام سجن أيت ملول1 الرهيب و زيارته من طرف معتقلين سياسيين صحراويين سابقين بمنزل عائلته لتهنئته بمناسبة الإفراج عنه و إستعادة حريته الجزئية.

و سبق له أن خاض عدة إضرابات إنذارية و مفتوحة عن الطعام طيلة فترة إعتقاله التعسفي، من أجل التنديد بالحكم الغيابي الصادر ضده الذي إفتقد إلى أبسط شروط المحاكمة العادلة، و المطالبة بتحسين ظروف إعتقاله السيئة و توفير قواعد الإيواء الإنسانية كالتطبيب و النظافة و التغذية المتوازنة بسجن أيت ملول1 الرهيب.

بالرغم من تسلمه ترخيص مؤقت من السلطات الفرنسية من أجل السماح له بحضور جنازة والده بمدينة إفني، إلا أن أجهزة الأمن و المخابرات المغربية كانت تنتظره بمدرج مطار المسيرة بمدينة أكادير/المغرب، حيث إقتادته للتحقيق ثم إلى سجن أيت ملول1، بمبرر وجود حكم غيابي ضده منذ سنة 2014. ضمن ملف جنحي/تلبسي مرتبط بالمظاهرات السلمية التي شهدتها مدينة إفني سنة 2011، و هو ما دفع بمجموعة من الهيئات و المنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان إلى مراسلة الدولة المغربية و مطالبتها بالإفراج عنه دون شروط من بينهم منظمة العفو الدولية .

 

عن اللجنة الصحراوية للدفاع عن حقوق الإنسان بكليميم

كليميم بتاريخ: 17 مايو/أيار 2019

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.