اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / مفجرة الإنتفاضة، جماهير آسا تحيي الذكرى الأولى لإغتيال شهيد التصور الوطني عبد الرحيم بضري.

مفجرة الإنتفاضة، جماهير آسا تحيي الذكرى الأولى لإغتيال شهيد التصور الوطني عبد الرحيم بضري.

كعادتها وكما عودتنا دائما وأبدا قلعة الصمود والتحدي آسا الشامخة تواصل السير على دروب الكفاح الوطني الصحراوي ومواجهة الألة القمعية المغربية  منذ سنوات 1958 وبداية الإجتياح لتراب الصحراء الغربية من طرف الإحتلال المغربي.

حيث شهدت هذه القلعة الصامدة مساء يوم 18 أيار شكلا نضاليا راقيا تمثل في إحياء الذكرى الأولى لإغتيال شهيد التصور الوطني الصحراوي عبد الرحيم بضري الذي إغتالته أيادي الغدر الشوفينية المسخرة من طرف النظام السياسي بالمغرب بدماء باردة يومه 18 ايار 2018، حيث تخلل هذه الوقفة شعارات وطنية مزلزلة لنظام الاحتلال  فضلا عن عدة مداخلات لمجموعة من  من الرفاق ومؤطرين من داخل الساحة والمعتقلين السياسيين الصحراويين  تركزت في مجملها على التشبث بالممثل الشرعي والوحيد للشعب الصحراوي الجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب والإدانة الواسعة لهكذا عمليات الإغتيال التي يقوم بها الإحتلال المغربي في حق الجسم الصحراوي وخاصة منه الطلائع التقدمية والمثقفة قصد إجتثاث التصور الوطني للطلبة الصحراويين  من عمق الجامعات المغربية كما تم تقديم نبذة شفوية عن حياة الشهيد عبد الرحيم بضري وعن طريقة نضاله وربطه دائما الفكر بالممارسة الميدانية من أجل الوصول إلى نتائج إيجابية وملموسة والإحتكاك المباشر مع الفئة المثقفة المغربية الشقيقة، كما شهد الشكل إنزال واسع لجهاز الإستخبارات المغربية والقوات الدركية القمعية في محاولات فاشلة قصد ترهيب الجماهير وثنيهم عن تخليد الذكرى والتي سيبقى تخليدها هي الأخرى ضريبة ومعركة قائمة ضد الفكر الرجعي المغربي قصد الإنتصار للمبادئ والشعوب.

الصورة أعلاه من قلب الحدث المذكور.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.