اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / تقرير مفصل بالصور : الوزير المنتدب المكلف بامريكا اللاتينية القيادي “منصور عمر” يستقبل من طرف رئيس الجمعية الوطنية الاكوادورية.

تقرير مفصل بالصور : الوزير المنتدب المكلف بامريكا اللاتينية القيادي “منصور عمر” يستقبل من طرف رئيس الجمعية الوطنية الاكوادورية.

استقبل يوم امس الثلاثاء الوزير المنتدب المكلف بامريكا اللاتينية السيد عمر منصور مرفوقا بالسفير الصحراوي بالاكوادور اعلي سالم سيد الزين في مقر البرلمان الاكوادوري من طرف رئيس الجمعية الوطنية الاكوادورية السيد ثيسار ليترادو، أين تحدث الطرفان حول علاقات الصداقة والتعاون وسبل تعزيزيهما بين البلدين وكذلك تعزيز العلاقات بين البرلمانين الصحراوي والاكوادوري.

كما تطرق الطرفان الى اخر المستجدات ذات الصلة بكفاح الشعب الصحراوي وحقه في تقرير المصير على المستوى الدولي وكذلك الموقف التاريخي لجمهورية الاكوادور مع مسار تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية تحت اشراف الامم المتحدة.

وتطرق الوزير المنتدب المكلف بامريكا اللاتينية الى اخر الانجازات السياسية والبلوماسية التي حففتها الجمهورية العربية الصخراوية ومن ضمنها مشاركتها في القمة ال12ل لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الأفريقي في نيامي بالنيجر التي حددت انشاء منطقة التجارة الحرة في افريقيا وفي هذا السياق يعتبر تواجد الجمهورية العربية الصحراوية كعنصر فاعل وموقع على الاتفاق أمرلا جدال فيه.وذكر الوزير الصحراوي في هذا سياق قرار محكمة العدل الاوروبية الذي يستثني الصحراء الغربية ومياهها الاقليمية من اية اتفاقيات تجارية مع المغرب.من جهته، أكد رئيس الجمعية الوطنية الاكوادورية دعوته الى السلام والسلم، معبرا عن ارادته في المساهمة بمجهوداته في البحث عن حلول سياسية وسلمية للنزاعات الدولية.

وحضر في هذا اللقاء السفير الاكوادوري دييغو موريخون باثمينيو والرئيس الاسبق للجنة تصفية الاستعمار التابعة للامم المتحدة والمنسق الحالي للعلاقات الدولية في الجمعية الوطنية الاكوادورية بالاضافة الى المدافع عن حقوق الانسان ورئيس الجمعية الاكوادورية للصداقة مع الشعب الصحراوي بابلو دي لافيغا.وكان عمر منصور والسفير الصحراوي بالاكوادور اعلي سالم سيد الزين قد عقدا لقاءا مع عميد جامعة أندينا سيمون بوليفار السيد ثيسار مونتانيا تمخض عن اتفاق لتعزيز النشاطات الاكاديمية حول الصحراء الغربية، مثل وضعية حقوق الانسان في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية والنهب غير الشرعي للثروات الصحراوية من طرف المحتل المغربي، من بين جوانب أخرى تهم المعلمين والطلاب في هذا المركز الجامعي للدراسات العليا ، والذي يحافظ على اتفاقية تعاون أكاديمي مع جامعة تيفاريتي ، منذ نوفمبر 2017.

واستضافت جامعة أندينا سيمون بوليفار مائدة مستديرة ناجحة تناولت تقريرا لمراسلون بلا حدود بعنوان “الصحراء الغربية ؛ صحراء للصحافة”، شارك فيها كل من الصحافية فيرونيكا سالغادو ؛ بابلو إسكاندون أستاذ مجال الاتصالات في هذا المركز الجامعي ؛ وكزافييه لاسو نائب سابق لوزير الخارجية والتكامل السياسي والذي ترأس أيضًا اللجنة 24 الخاصة بانهاء الاستعمار التابعة الامم المتحدة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.