اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / تقرير بالفيديوهات لـ ميزرات : وسط دهشة المخزن، آلاف الصحراويين بالأرض المحتلة يحتفلون بالجزائر.

تقرير بالفيديوهات لـ ميزرات : وسط دهشة المخزن، آلاف الصحراويين بالأرض المحتلة يحتفلون بالجزائر.

كما أكدت لكم شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية في وقت سابق من يومه السبت 13 يوليو 2019، بخصوص إستعداد الجماهير الصحراوية بالمدن المحتلة للخروج في مظاهرات سلمية عارمة،سجلت شبكة مراسلي ميزرات من مختلف المدن المحتلة طوال ليلة الأحد 14 يوليو 2019، ومنذ  لحظة تسجيل هدف فوز المنتخب الجزائري على نظيره النيجيري، في الوقت القاتل من عمر المباراة، خرج عشرات الآلف من الصحراويين والصحراويات إلى شورع وأزقة مدن العيون والداخلة والسمارة وبوجدور وطرفاية وطنطان وأكلميم وأسا، حاملين الأعلام الصحراوية والجزائرية للتعبير عن فرحتهم، بعد أزيد من 120 دقيقة من الإنتظار الصعب.

شارع شيخ المجاهدين والسمارة سابقاً، وشاطئ فم الوادي، وأحياء لحشيشة ولبوركو والباطيمات ومزوار والقدس وأسكيكيمة بالعيون المحتلة، والكورنيش، وأم التونسي، والسلام وأكسيكسات، والبيشات، ووادي الشياف، بالداخلة المحتلة، وحي السكنى، الحجرة، ومايسمى العودة، بالسمارة المحتلة، وحي لقبيبات، الشارع الرئيسي ببوجدور المحتلة، وحي عين الرحمة بمدينة الطنطان، وحي أمحيريش، ووادنون، وسيدي الغازي، الشام، والتواغيل بمدينة أكلميم، وعوينة يغمان، المحبس، الشارع الرئيسي بمدينة أسا، كلها أماكن ثورية كانت الوجهة الرئيسية للمسيرات.

ورغم سلميتها، وما رافق ذلك من الحصار والعسكرة المغربية خاصة بالعيون المحتلة، فلم تخلوا من ممارسات قميعة، شنتها قوات التدخل السريع ضد متظاهرين صحراويين  بعدد من الأحياء خلف سقوط ضحايا، لم تتمكن شبكة مراسلي ميزرات من معرفة أسماءهم إلى حدود كتابة هذه السطور من فجر يومه الإثنين 15 يوليو 2019.

في ما إختلطت الأعلام الصحراوية والجزائرية، وأمتزجت أهازيج الفرح بين المواطنين والمواطنات، وسط دهشة المخزن، الذي ظهرت في صفوف قواته الإرتباك الواضح.

وتشكلت طوابير طويلة من السيارات، في عدة شوارع، وسط حضور لافت للعائلات والعنصر النسوي.

وتمكنكم شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية أسفله وعبر قناتها الرسمية على اليوتوب، من مشاهدة مشاهد فرحة الشعب الصحراوي بالأرض المحتلة، مع شقيقته الجزائر العظيمة في هذا الحدث السعيد.

وكان المنتخب الوطني الجزائري الشقيق، قد تأهل للدور النهائي من كأس أمم إفريقيا 2019 بفوزه على منتخب نيجيريا بنتيجة هدفين مقابل هدف.

وجاء الهدف الأول بعد مجهود فردي من رياض محرز، الذي سدد باتجاه المرمى قبل أن تصدم في لاعب نيجيري وتدخل الشباك.

قبل أن يتمكن المنتخب النيجيري من تعديل النتيجة بعد ضربة جزاء أقرها الحكم عن طريق تقنية الفار ، بعد لمسة يد من عيسى ماندي.

ليضيف رياض محرز الهدف الثاني للمنتخب الوطني والقاتل لنيجيريا، ومؤهل الافتاك لنهائي كان 2019  عن طريق خطأ في الثواني الأخيرة من الوقت بدل الضائع.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.