اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / نداء عاجل لجماهير شعبنا العظيم بمناسبة ذكرى ملحمة أكديم إيزيك المجيدة.

نداء عاجل لجماهير شعبنا العظيم بمناسبة ذكرى ملحمة أكديم إيزيك المجيدة.

نــــــــــــداء
جماهير شعبنا المكافح في كل مكان بالمدن المحتلة, وفي الجاليات والريف الوطني , وفي مخيمات العزة والكرامة ونحن نستحضر ذكرى ملحمة اكديم ازيك ، وما تشكله من رمزية للأسير الصحراوي ، وانسجاما مع الملحمة النضالية لتلك الهبة ووفاء لعهد الشهداء, و أسرانا بالسجون المغربية ، غداة يومهم الوطني ، فلنقف معهم ونعزز وجودنا إلى جانبهم ، ومواكبتنا لتضحياتهم ، ولنتخذ من صمودهم عنوانا عريضا لمحطة تضامن يتداعى لها سائر الجسم الوطني بالخروج للتظاهر ليتخذ من النوعية أسلوبا ، ومن شعار الوحدة الوطنية مكونا أساسيا لمسيرتنا النضالية …
أبناء شعبنا في كل مكان : مع حلول الثامن من نوفمبر اليوم الوطني للأسير الصحراوي ، تعود بنا الذاكرة الى تلك المجزرة الرهيبة التي ارتكبتها جحافل الغدر والضغينة المغربية ، بجنودها المدججين بمختلف وسائل التنكيل و الترهيب في محاولة للقضاء على الكينونة الصحراوية ، ومحو عنفوان الخيمة كهوية وتميز للصحراويين ، الذين تشكلت قناعتهم تحت ظلالها ، وارتبطت بوجودهم ، فكانت ملحمة اكديم ازيك ربيعا نضاليا رفض المعايير الاحتلالية التي حاولت إدارة الظلم والجور المغربية أن تفرضها على شعبنا المقاوم
أيتها الجماهير الباسلة : هي هبة وطنية تنشد مواجهة المخاطر والتحديات من خلال تعزيز الوحدة الوطنية ، ورص الصفوف وتدعيم صمود شعبنا الذي ما فتئ يؤكد حقه المشروع في الحرية والاستقلال ، ومقاومة الاحتلال بخيار الانتفاضة والمقاومة وعدم الارتهان إلى فرض الأمر الواقع وسياسة التضليل والتسويف التي تمارسها إدارة الاحتلال المغربي ، الشيء الذي يتطلب استراتيجية تصون الثوابت الوطنية وتتفيأ ظلال الجبهة الشعبية، فضلا عن توفير كل مقومات الصمود للأسرى القابعين في سجون الاحتلال المظلمة
مناضلي الجبهة الشعبية : الاحتلال المغربي يراهن على تقليص دعمنا ومؤازرتنا لفرساننا الاماجد الذين يواجهون ظلمة الزنازين بإرادة ترفض الانحناء والخنوع ، وتنشد العزة والكرامة والنخوة والإيباء , فعلينا جميعا رفع سقف التضامن و التموقع معهم في خندق المواجهة ، علينا تحديث عوامل الاستعداد تحسبا لأي استفزاز مغربي ، يروم لجس نبض قدرتنا على التحمل واحتضان أبنائنا ، علينا التحلي باليقظة ، واستشعار حجم المسؤولية ، لنظل عهدا لهم ولشهداء شعبنا ، ومعلما نضاليا يؤثث لاستمرار الكفاح والنضال حتى تحقيق كامل أهداف شعبنا وطموحاته، في الحرية والاستقلال .
جماهيرنا في كل مكان : إن عدونا هو الاحتلال المغربي ، هو التفرقة ، هو الخيانة ، هو القنوط والاستسلام ، فعلينا رص الصفوف من جديد وسد الثغرات ، والتجاوب مع الهبة الوطنية التي أطر لها التضامن مع أسرانا بزنازين الاحتلال ، معتقلي اكديم ازيك و ملحمة 19 يوليوز ، رفاق الشهيد الولي و كل المعتقلين ، والتي تعبر عن درجة التأهب التي يضبط عليها المناضل بالأرض المحتلة وجنوب المغرب وبالمواقع الجامعية وفي كل مكان سرعة استجابته لنداء الواجب الوطني ، فمزيدا من العطاء ، ومن التضحية ، مزيدا من الوحدة والتلاحم ، مزيدا من توظيف كل الإمكانيات والطاقات دعما لمشروعنا الوطني الذي يتسع لجميع الصحراويين ، فلتتوحد الكلمة وتتلاحم الصفوف تحت راية الوطن ومن أجل صيانة المكاسب ، وبلورتها لتجسيد الدولة الصحراوية المستقلة كحل تحكمه العدالة
رابطة حماية السجناء الصحراوية بالسجون المغربية
الجمعة 01 نونبر 2019
العيون / الصحراء الغربية

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.