اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / السلطات المغربية تُخضع “إمبارك الداودي” جبرا لفحوصات طبية في اليوم “الثالث والثلاثين” من إضرابه المفتوح.

السلطات المغربية تُخضع “إمبارك الداودي” جبرا لفحوصات طبية في اليوم “الثالث والثلاثين” من إضرابه المفتوح.

أقدمت المحكمة العسكرية المغربية اليوم الأربعاء 3 ديسمبر 2014 على اجبار المعتقل السياسي الصحراوي الأب امبارك الداودي بالقوة على قياس الضغط الدموي الذي إرتفع إلى درجة 10،20 من خلال بعثها للجنة طبية الى سجن سلا 1. بعد مرور 33 يوما من اضرابه المفتوح عن الطعام و رفضه لاجراء الفحوصات طبية.   
و افادت الجمعية الصحراوية للدفاع عن حقوق الانسان بمدينة اكليميم جنوب المغرب، ان اللجنة المذكورة  لم تكمل إجراء بقية الفحوصات واكتفت بحث رفاق امبارك الدودي على ضرورة إقناعه بتناول الدواء ووقف الإضراب عن الطعام،      
هذا و يعاني المعتقل السياسي الصحراوي الأب امبارك الداودي من آلام حادة على مستوى المعدة والرأس والرجلين إذ لم يعد قادرا على الحركة ويتعرض للغثيان المستمر، دون أن تستجيب الدولة المغربية لمطالبه العادلة والمشروعة.   
و يدخل المعتقل السياسي الصحراوي الأب امبارك الداودي في اضرابه المفتوح عن الطعام منذ 33 يوما بسجن سلا 1 بالمغرب . 
إحتجاجا على إعتقاله التعسفي وعرضه على المحكمة العسكرية والتأخير الممنهج لمحاكمته من قبل الدولة المغربية . إضافة إلى سوء المعاملة التي يُستهدف بها من قبل موظفي السجن ومعتقلي الحق ، العام فضلا عن إجهاز إدارة السجن على حقوقه في الفسحة والتطبيب والعزل عن سجناء الحق العام(واص).

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.