اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / القيادي أمحمد خداد، يؤكد أن تصريحات الخارجية الاسبانية المحذرة من زيارة مخيمات اللاجئين الصحراويين غير مبررة وتوضح تواطؤ الحكومة الاسبانية مع الإحتلال المغربي.

القيادي أمحمد خداد، يؤكد أن تصريحات الخارجية الاسبانية المحذرة من زيارة مخيمات اللاجئين الصحراويين غير مبررة وتوضح تواطؤ الحكومة الاسبانية مع الإحتلال المغربي.

أكد اليوم الخميس السيد امحمد خداد عضو الأمانة الوطنية المنسق الصحراوي مع بعثة الأمم المتحدة من اجل الاستفتاء بالصحراء الغربية تصريحات وزارة الخارجية الاسبانية  ،  بأنها غير مبررة وتوضح تواطؤ الحكومة الإسبانية مع الاحتلال المغربي الذي يواجه صعوبات كبيرة على مستوى جبهته الداخلية  والمصاب بالقلق الشديد  بسبب القرارات التي سيتخذها المؤتمر الخامس عشر لجبهة البوليساريو في تيفاريتي المحررة .

وقال المنسق الصحراوي مع بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء في الصحراء الغربية  في  تصريح للتلفزيون الصحراوي  أن المغرب سيكون مسئولا مباشرا عن أي عمل إرهابي ضد مخيمات اللاجئين الصحراويين ومحيطها”، مذكرا أن المغرب  هو أول مصدر للإرهابيين في العالم.

 إن حكومة الجمهورية الصحراوية وجبهة البوليساريو تحملان المغرب مسؤولية أي عدوان في المنطقة. يضيف امحد خداد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.