اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / عدالة البريطانية تدعو الدول المتبقية الى الانسحاب من بطولة ال (CAF) المنظمة في الأراضي المحتلة.

عدالة البريطانية تدعو الدول المتبقية الى الانسحاب من بطولة ال (CAF) المنظمة في الأراضي المحتلة.

دعت منظمة عدالة البريطانية إلى دعم دعوة منظمات غير حكومية و حكومات دولية لمقاطعة كأس إفريقيا لكرة القدم داخل القاعات المنظم حاليًا من طرف سلطات الاحتلال المغربي في مدينة العيون المحتلة عاصمة الجمهورية الصحراوية.

وقالت عدالة البريطانية في بيان نشرته اليوم على موقعها الإلكتروني “ندعم دعوة جمعيات صحراوية ومنظمات غير حكومية دولية وحكومات من مختلف أنحاء العالم في مقاطعة كأس كرة القدم الأفريقية داخل القاعات التي نظمها الاحتلال المغربي في المناطق المحتلة من الجمهورية الصحراوية” ، ودعت المنظمة البريطانية الدول المتبقية و المشاركة في هذا الحدث الخطير الى حذو خطوات الجزائر و جنوب افريقيا ودول أخرى أفريقية بالانسحاب فورا من الأراضي المحتلة وعدم محاولة إضفاء الشرعية على الاحتلال المغربي”

وقالت عدالة في بيانها” ان الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم يجب أن تحترم الميثاق التأسيسي للاتحاد الأفريقي في سيادة وحدود الدول الأعضاء و خاصة حدود الجمهورية الصحراوية العضو المؤسس لهذا الاتحاد، وان تحترم هذه الكنفدرالية الأسس التي قام عليها الاتحاد و المتمثلة في احترام الحدود المعترف بها دولياً وكذا نصوص القانون الدولي والرأي الاستشاري للمحكمة الدولية التي أثبتت، من خلال فتوى مؤرخة 16 أكتوبر 1975 ، بالإجماع أن الجمهورية الصحراوية (الصحراء الغربية) أن المغرب ليس لديه حقوق السيادة على أراضي الجمهورية الصحراوية. وكذا المحكمة الأوروبية التي قالت و بوضوح أن ارض الجمهورية الصحراوية (الصحراء الغربية) تعد اقليم منفصل عن بلد الاحتلال المملكة المغربية.”

وقال رئيس منظمة عدالة البريطانية سيد احمد اليداسي “نحن في منظمة عدالة البريطانية نؤيد دعوة هذه الجمعيات والمنظمات والحكومات الدولية التي تدعو إلى إحترام سيادة الجمهورية الصحراوية على أراضيها و الى الحرية والعدالة واحترام الحقوق الأساسية لصالح الشعب الصحراوي في حقه في الوجود وعلى رأسها “حق تقرير المصير” وتكوين دولته المستقلة على ارضه.”
وأشارت عدالة البريطانية في بيانها” ان أحد أهم الأسباب التي بموجبها يجب على الدول المشاركة الانسحاب و مقاطعة هذه البطولة فورا هي تنظيم الاحتلال لهذا الحدث في المناطق المحتلة من الجمهورية الصحراوية وكذا استمرار انتهاكات هذا الاحتلال الخطيرة لحقوق الإنسان للصحراويين”. وختمت المنظمة البريطانية بيانها “انها تراهن على الإلغاء النهائي والفوري لكأس إفريقيا لكرة القدم داخل القاعات لأن هدف الاحتلال المغربي ليس الحدث نفسه بل محاولة شرعنة كاذبة لاحتلاله الذي دام اكثر من اربعة عقود لبعض أراضي الجمهورية الصحراوية”

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.