اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / عاجل : اللجنة التنفيذية لجمعية Asvdh تصدر “بيان الحقيقة” للرأي العام الوطني.

عاجل : اللجنة التنفيذية لجمعية Asvdh تصدر “بيان الحقيقة” للرأي العام الوطني.

بيان حقيقة

بخصوص تداول “شبكة اﻷخبار الصحراوية” ادعاءاءات باطلة

في شأن “البيان المزور” الذي نشره الموقع اﻹكتروني ” شبكة اﻷخبار الصحراوية” في صفحته بتاريخ 17فبراير 2020،يحمل في طياته جملة من التضليﻻت واﻹدعاءات الكاذبة التي ﻻ اساس لها من الصحة ، ويتعلق اﻷمر ب “بيان تكذيبي مزور” نسب للمجموعة الموقعة أسفله، وذلك في إخﻻل صريح بأخﻻقيات المهنة التي تؤكد توخي اﻷمانة و الصدقية و الموضوعية في نقل الخبر ، ونظرا لما يكتسيه هذا التزوير من خطر ، الذي يحمل مزاعم باطلة و إفتراءات،فيه تهجم وإساءة لنا و مس بسمعتنا و مصداقيتنا ،فإننا ندين ونشجب ،هذه الممارسات اﻹعﻻمية الﻻمسؤولة .
وحرصا منا على تنوير الرأي العام الصحراوي و خﻻفا لﻹدعاءات الباطلة التي ساقها “البيان المزور” الذي نسبته هذه الجريدة الصفراء لنا دون ان تتصل بنا وتأخذ رأينا في مانشرته، وعليه نعلن ما يلي:

– أوﻻ: ان هذه المجموعة لم ترسل اي بيان الى هذه الجريد الصفراء أو غيرها
-ثانيا: ان اﻷوراق التي نشرت على مواقع التواصل اﻹجتماعي تخصنا وتتعلق بوجهة نظرنا حول ” اسباب اﻷزمة داخل الجمعية وسبل الخروج منها” تقدمنا بها يوم اﻷحد 16فبراير خﻻل اجتماع الضحايا داخل الجمعية و تتعلق بأربعة أوراق
– اﻷولى حول قانونية هياكل الجمعية وشرعيتها بعد نهاية 2018
-الثانية حول اجتماع 16 فبراير2020 هل هو اجتماع المجلس التنسيقي أم اجتماع لمناضلي الجمعية
– الورقة الثالة تخص اللجنة التحضيرية التي انشأها المجلس التنسقي في ابريل 2018
– الورفة الرابعة ،مقترحات مقدمة ﻹجتماع يوم اﻷحد 16فبراير2020 حول سبل الخروج من اﻷزمة.

– ثالثا: نحيط علما هذه الجريدة الصفراء أننا بصدد اعداد تقرير مفصل حول جميع الخروقات داخل الجمعية سنتقدم به في المؤتمر المزمع عقده في اﻷيام القادمة.

– رابعا: وإذ تحرص هذه المجموعة على تقديم هذه التوضيحات ،فإنها تحتفظ لنفسها بحق الدفاع عن سمعتها بما يكفله القانون .

أعضاء المكتب التنفيذي المنتهية وﻻيته
– داح سﻻمة الكوري
-العربي السالك محمد لمين
– محمد الهيبة ميارة
– محمد فاضل البشير لمام

العيون المحتلة الصحراء الغربية بتاريخ: 18-فبراير 2020

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.