اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / وزارة الأرض المحتلة تدين عملية إختطاف المناضلة تومنة اليزيد.

وزارة الأرض المحتلة تدين عملية إختطاف المناضلة تومنة اليزيد.

عبرت وزارة الأرض المحتلة والجاليات عن إدانتها لعملية الاختطاف التي تعرضت لها المناضلة الصحراوية تومنة اليزيد من طرف قوات الأمن المغربية ، داعية المجتمع الدولي إلى التحرك لوقف سلسة الانتهاكات التي تطال الصحراويين العزل .

وزارة شؤون الأرض المحتلة وفي بيان لها حصلت ” واص ” على نسخة منه ،عبرت عن إدانتها الشديدة  لهذا الاعتقال الذي يراد به فرملة الفعل النضالي  وإسكات صوت الانتفاضة في المناطق المحتلة .

وعبر البيان عن تضامن الوزارة مع الناشطة  والمناضلة تومنة ديدا اليزيد ومع عائلتها، مطالبا بإطلاق سراحها فورا دون قيد أو شرط .

وناشدت وزارة الأرض المحتلة والجاليات كل الضمائر الحية بضرورة التحرك العاجل لمنع الاحتلال المغربي من مواصلة انتهاكاته الجسيمة لحقوق الإنسان ضد أبناء الشعب الصحراوي الذين يرفضون وجوده ويطالبون برحيله عن وطنهم المحتل.

إلى ذلك ، قامت سلطات الاحتلال المغربية باختطاف المناضلة تومنة ديدا اليزيد من منزلها صبيحة يوم أمس  حيث أقدمت مجموعة من رجال الاستخبارات المغربية  – يقول البيان – على متن سيارة  من نوع (stafette) ودراجتين ناريتين باقتيادها بالقوة إلى الدائرة الرابعة  للشرطة المغربية لتنقل بعدها إلى مايسمى ولاية الأمن حسب إفادة عائلتها .

 وإلى حدود الساعة  – يضيف البيان – لازال الانتظار سيد الموقف  خصوصا مع وجود تهم مفبركة وجهت للمناضلة تومنة ديدا اليزيد مثل إهانة موظف أثناء أداء عمله في حين أن المواقف السياسية هي السبب وراء اعتقالها شأنها شأن رفيقتها الأسيرة المدنية  محفوظة بمبا لفقير التي لازالت تقبع خلف جدران السجن في ظروف إنسانية مزرية بعد محاكمة صورية بتهم ملفقة  .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.