اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / فعاليات المجتمع المدني الصحراوي تندد باقدام المغرب على حرمان الجمعيات الصحراوية من حضور منتدى مراكـــش.

فعاليات المجتمع المدني الصحراوي تندد باقدام المغرب على حرمان الجمعيات الصحراوية من حضور منتدى مراكـــش.

نددت فعاليات المجتمع المدني بالجمهورية الصحراوية باقدام المغرب على حرمان الجمعيات الحقوقية الصحراوية الناشطة في الجزء الذي يحتله من الصحراء الغربية في المنتدي العالمي الثاني لحقوق الانسان الذي سينظم بالدار البيضاء في الفترة من 27نوفمبر حتى30 نوفمبر 2014.  وجاء في بيان فعاليات المجتمع المدني الصحراوي:
 –       ان فعاليات المجتمع المدني الصحراوي بمخيمات اللاجئين الصحراويين، و  إيمانا منها بشمولية و كونية حقوق الإنسان و الشعوب التي لا تتجزأ و لا  تعرف الانتقائية، فإنها تندد و بقوة بموقف النظام المغربي الاستعماري و  من يدور في فلكه، بحرمانه الجمعيات و اللجان الصحراوية بالأراضي المحتلة  من الجمهورية الصحراوية من المشاركة في أشغال المنتدى العالمي لثاني  لحقوق الإنسان المقرر عقدة أيام 27 الى 30 نوفمبر 2014 بمدينة مراكش  المغربية.  ان إقدام نظام الرباط على هده الخطوة المنافية لكل الأعراف و المواثيق  الدولية ذات الصلة، يؤكد استمرار هدا النظام التوسعي في مسعاه الخبيث  لإسكات كل الأصوات الحرة و الرافضة لسياسة الاحتلال و الانتهاكات الجسيمة  لحقوق الإنسان بالأراضي المحتلة من الصحراء الغربية.  
ان مناسبة حقوقية كونية، تقتضي ان تكون فضاء رحبا لكل الآراء بدون إقصاء  و لا انتقائية، و هو ما يسعى اليه النظام المغربي لتلميع صورته القبيحة  أصلا و سمعته السيئة في مجال الحقوق و الحريات الأساسية خاصة المتعلقة  بأبناء الشعب الصحراوي المتواجد بالأراضي المحتلة.  ان فعاليات المجتمع المدني الصحراوي بمخيمات اللاجئين، تثمن موقف  الجمعيات الصحراوية بالأرض المحتلة بمقاطعة هده التظاهرة العالمية التي  اراد لها النظام المغربي ان تكون مسرحية سيئة الإخراج و التمثيل، اذا ما  عرفنا فظاعة الممارسات المغربية المنتهكة لشرعة حقوق الإنسان و الشعوب، و  التي إدانتها المنظمات العالمية الوازنة في مجال حقوق الإنسان,  
ان فعاليات المجتمع المدني الصحراوي بالمخيمات، تعلن عن تضامنها المطلق  مع نضالات الصحراويين بالأراضي المحتلة و مع مواقف المعتقلين السياسيين  الصحراويين بجميع السجون المغربية و مع مواقف الجمعيات و اللجان الحقوقية  الصحراوية و المغربية، و التي فضحت الوجه الحقيقي للنظام الملكي المغربي،  بعد خطاب الملك المغربي الشوفيني الذي اكد التوجه الخطير لهدا النظام من  اجل قمع الأصوات الصحراوية الحرة,       
وبهذه المناسبة الكونية ذات الصلة بحقوق الانسان والشعوب، تعلن فعاليات  المجتمع المدني الصحراوي بالمخيمات عن:  ـ إدانتها و بقوة كل الممارسات المغربية المشينة في حق المدافعين  الصحراويين الذين تعرضوا للتعذيب وسوء المعاملة في مخافر سرية تابعة  للدرك والشرطة المغربية وللاعتداءات اللفظية والجسدية بالمحكمة العسكرية  بالرباط، إضافة إلى معاقبتهم داخل زنازين انفرادية دون مراعاة لأوضاعهم  الصحية والجسدية.  
ـ تضامنها المطلق مع كل ضحايا التعذيب، وخصوصا الضحايا الصحراويين الذين  يعانون من بطش وقمع السلطات المغربية الرهيبة.  
ـ مؤازرتها لنضال كل المدافعين والنشطاء وجميع المعتقلين السياسيين  الصحراويين بكل السجون المغربية الرهيبة وبالسجن لكحل بالعيون المحتلة.  
ـ تنديدها القوي باستمرار الدولة المغربية الاستعمارية في انتهاج ممارسة  التعذيب الممنهج والأعمال الحاطة من الكرامة ضد المدنيين الصحراويين  العزل،  تطالب مجلس حقوق الإنسان الاممي بتجسيد توصيات المقرر الاممي حول  التعذيب السيد خوان مانديز من اجل احترام حقوق الإنسان بالأراضي المحتلة  من الصحراء الغربية ووضع حد لممارسة إشكال التعذيب الممنهج ضد  الصحراويين. 
و احترام حقوق الإنسان بالصحراء الغربية من خلال ضمان حق  الشعب الصحراوي في تقرير المصير و احترام الحق في التعبير و التظاهر  السلمي و تأسيس الجمعيات و المشاركة في كل المنتديات ذات الصلة.  
ـ ضمان حق الشعب الصحراوي في الاستفادة من موارده الطبيعية و السمكية، و  وقف استنزافها من طرف الدولة المغربية  
ـ تطالب الهيئات الدولية الحقوقية والقضائية في إطار الاختصاص الكوني  الشامل بمحاكمة المسئولين في الدولة المغربية بسبب إقدامهم على ممارسة  أشكال التعذيب والاختطاف والاغتيال ضد الصحراويين العزل و إرسال لجان دولية  للتحقيق في الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة في الأراضي  المحتلة من الصحراء الغربية.  
– تناشد كل القوى المحبة للعدل والإنصاف والمنابر الإعلامية والشخصيات  والوازنة المشاركة في المنتدى المذكور، للضغط على المغرب من اجل التدخل  العاجل لإنقاذ حياة المعتقلين السياسيين المضربين عن الطعام وجميع رفاقهم  والاستجابة لمطالبهم المشروعة و المطالبة إنشاء آلية أممية لمراقبة حقوق  الإنسان و التقرير عنها بالصحراء الغربية.  
– يعلن عن تضامنه المطلق مع كل المدافعين والنشطاء وجميع المعتقلين  السياسيين الصحراويين بالسجون المغربية الرهيبة وبالسجن لكحل بالعيون  المحتلة.  
– تطالب الحكومة المغربية الاستعمارية بالإفراج الفوري واللامشروط عن  كافة المدافعين والنشطاء والمعتقلين السياسيين الصحراويين وإلغاء الأحكام  الصورية والجائرة التي صدرت في حق البعض منهم والكشف عن مصير كل  المفقودين الصحراويين وفتح الأرض المحتلة من الجمهورية الصحراوية أمام  وسائل الإعلام والمراقبين الدوليين والشخصيات والوفود البرلمانية  الدولية.     
   التوقيع     
اتحاد الحقوقيين الصحراويين  
اتحاد الصحفيين و الكتاب الصحراويين  
جمعية أولياء المعتقلين و المفقودين الصحراويين  
اتحاد عمال الساقية الحمراء ووادي الذهب  الاتحاد الوطني للمرأة الصحراوية  
اتحاد طلبة الساقية الحمراء ووادي الذهب  
اتحاد شبيبة الساقية الحمراء ووادي الذهب  
الجمعية الصحراوية لضحايا الألغام           

مخيمات اللاجئين الصحراويين:   26نوفمبر 2014
(اتحاد الصحفيين والكتاب الصحراويين).  

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.