اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية تهنئ الإعلاميين الصحراويين بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة.

شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية تهنئ الإعلاميين الصحراويين بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة.

وجهت شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية الصحراوية المستقلة  اليوم الأحد 09 رمضان 1441 هـ الموافق لـ  3 ماي 2020 م، رسالة تهنئة إلى كلّ الصحفيين الصحراويين بالأرض المحتلة وجنوب وادنون وفي مخيمات العزة والكرامة، بمناسبة اليوم العالمي لحريّة الصحافة الذي يصادف من كل عام الثالث من ماي الذي أقرته الأمم المتحدة عام 1993 كيوم للإحتفال بالمبادئ الأساسية لحرية الصحافة وتقييم واقع العمل الصحفي وحماية الصحفيين ووسائل الإعلام من التعدي على إستقلاليتها وتكريم الصحفيين الذين دفعوا ثمناً في سبيل رفعة هذه المهنة العظيمة، مهنة البحث عن الحقيقة. 

وأكدت الشبكة أن الأوضاع التي يعيشها الصحفيون الصحراويون بالمناطق المحتلة صعبة وخطيرة للغاية ولا يمكنها أن تحتمل في ظل القمع والترهيب والمتابعات القضائية والإعتقالات التعسفية من طرف السلطات المغربية.

ويتحمّل الصحفيّون الصحراويون تقول شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية في ظّروف الإحتلال والحصار المغربين مسؤوليّات جسام بحكم ائتمانهم على نقل الحقائق وإنارة الرأي العام والمساهمة في إظهار الحقيقة التي يحاول المغرب إخفائها في المناطق الصحراوية المحتلة. 

و شددت شبكة ميزرات أن الصحفيين الصحراويين بالأرض المحتلة وجنوب وادنون وبالجامعات المغربية يجردون من هواتفهم النقالة، أحرى بان يحملوا وسائل تقنية تساعدهم على نقل الصوت والصورة بكل حرية.

كما ناشدت في ذات السياق، المنظمات الدولية خاصة المعنية بالدفاع عن حرية التعبير الى التدخل لدى السلطات المغربية من أجل التخفيف من الحصار الاعلامي المفروض على المنطقة منذ أكثر من أربعة عقود من الزمن. 

وفي الأخير وجهت شبكة ميزرات الإعلامية الإلكترونية التحية العالية لكافة الزملاء الصحفيين الصحراويين في كافة أماكن تواجدهم، وذلك لما قاموا به من أعمال في خدمة قضيتنا الوطنية العادلة عبر نقل هموم وآلام شعبنا العظيم للعالم أجمع.

ويشكل تاريخ  03 ماي  شكل منذ ترسيمه من طرف الأمم المتحدة بقرارها48/432 المؤرخ 20 ديسمبر 1993 كيوم عالمي لحرية الصحافة، محطة هامة للتنديد بالممارسات التعسفية التي تطال الصحفيين أثناء نقلهم للأحداث عبر العالم، ومناسبة للتنويه والإشادة برواد هذا الدرب الذين وهبوا أرواحهم من اجل أن تحترم وسائل الإعلام مصداقية الخبر وتكون فضاء للرأي والرأي الأخر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.