الرئيسية / اخبار / الـرأي العام بالعيون يثمّن عالياً “الموقف الموحّد” للجمعيات الحقـوقية الصحـراوية بخصـوص مقاطعة “منتدى مراكــش”
1381493201

الـرأي العام بالعيون يثمّن عالياً “الموقف الموحّد” للجمعيات الحقـوقية الصحـراوية بخصـوص مقاطعة “منتدى مراكــش”

أكد الكثير من المواطنين والنشطاء الصحراويين بالعيون المحتلة، ممن تحدثوا إلى ميكروفون إذاعـــة ميزرات الإخبارية خلال الساعات الماضية، عن رضاهم وتثمينهم العالي للموقف الموحد الذي خرجت به كافة الجمعيات واللجان الحقوقية الصحراوية بخصوص مقاطعتهم  للنسخة الثانية للمنتدى العالمي لحقوق الإنسان المنعقدة بمدينة مراكش المغربية، في الفترة الممتدة من 27الى 30 نوفمبر 2014.

واشارو إلى أن الأهم في هذه الخطوة هو الحرص على وحدة الصف، وجمع الكلمة من أجل مستقبل أفضل لمسيرة ثورتنا المجيدة، تتناسب مع حجم الجهد والتضحيات
الجسام التي بذلها شعبانا العظيم من أجل استكمال الاستقلال الوطني على أرض الساقية الحمراء ووادي الذهب.

هذا و كانت مختلف الجمعيات واللجان الحقوقية الصحراوية قد أعلنت وبشكل موحد في بيان صدر عنها فجر أمس الأثنين مقاطعتها للنسخة الثانية للمنتدى العالمي لحقوق الإنسان المنعقدة بمدينة مراكش المغربية.

وطالبت الجمعيات في بيانها الدولة المغربية “بضرورة التحلي بالإرادة السياسية الحقيقية من أجل القطع مع ماضي الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة بالمغرب و الصحراء الغربية عوض التسويق لما تسميه بإصلاحات ثبت فشلها في ظل الحصار الشديد المضروب على حرية التعبير و التظاهر السلمي و تأسيس الجمعيات و ما يصاحبها من انتهاكات أخرى تمس كافة الحقوق المدنية و السياسية و الاقتصادية و الاجتماعية و الثقافية التي التزمت الدولة المغربية باحترامها أمام المنتظم الدولي”.   

ودعا البيان  الأمم المتحدة و مجلس حقوق الإنسان و الآليات الأممية لحقوق الإنسان و المنظمات و الشخصيات العالمية المشاركة في هذا المنتدى إلىالضغط على الدولة المغربية من أجل”احترام التزاماته الدولية في مجال حقوق الإنسان، و خاصة التوصيات الصادرة عن الاستعراض الدوري الشامل لسنة 2012، وقرارات مجلس الأمن الدولي الخاصة بالصحراء الغربية2099/2013  و”2152/2014،إنشاء آلية أممية لمراقبة حقوق الإنسان و التقرير عنها بالصحراء الغربيةإلى جانب ضمان حق الشعب الصحراوي في الاستفادة منموارده الطبيعيةو السمكية، و وقف استنزافها من طرف الدولة المغربية ”   

كما طالبت اللجان الحقوقية “بالإفراج الفوري عن كافة المدافعين عن حقوق الإنسان و المعتقلين السياسيين المغاربة و الصحراويين من مختلف السجون بالمغرب و الصحراء الغربية والكشف عن مصير المختطفين الصحراويين ـ مجهولي المصير و تسليم رفات الشهداء ممن توفي منهم بالمخابئ السرية المغربية مع تحديد السياق العام الذي وقعت فيه هذه الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية”.   

للإشارة الجمعبات والجان الحقوقية الموقعة على البيان هي : ـ  تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان ،الجمعية الصحراوية لضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية،  اللجنة الصحراوية لدعم مخطط التسوية الأممي و حماية الثروات الطبيعية بالصحراء الغربية،  اللجنة المكلفة بمتابعة ملف الصحراويين الضحايا قلعة مكونة ،آكدز و العيون ،  لجنة عائلات المختطفين الصحراويين ـ مجهولي المصير،  اللجنة المنتدبة عن عائلات شهداء أكدز و قلعة مكونة  و العيون، منتدى المستقبل المرأة لصحراوية. لجنة عائلات المعتقلين السياسيين الصحراويين مجموعة اگديم إزيك .

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*