اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / عاجل : وفاة طفل صحراوي يؤجج الاحتجاجات السلمية بمنطقة اعوينة إغمان ضواحي مدينة آسا ( + منظمة كوديسا الرائدة)

عاجل : وفاة طفل صحراوي يؤجج الاحتجاجات السلمية بمنطقة اعوينة إغمان ضواحي مدينة آسا ( + منظمة كوديسا الرائدة)

بيان منظمة تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان.

تعيش منطقة اعوينة إغمان المتواجدة بضواحي مدينة آسا منذ 09 حزيران / يونيو 2020 على وقع المظاهرات و الاعتصامات السلمية المطالبة بمجموعة من الحقوق الأساسية ، التي يتم انتهاكها من قبل السلطات المغربية باستمرار ، تاركة سكان هذه المنطقة يعانون من الفقر و البطالة و التهميش .

و جاءت هذه الاحتجاجات السلمية مباشرة بعد وفاة الطفل الصحراوي ” أحمد لعروصي اسليما حمدا ” البالغ من العمر 05 سنوات بتاريخ 08 حزيران / يونيو 2020 ، متأثرا بلدغة ثعبان أصيب بها على مستوى رجله اليسرى بمنطقة زيني ( حوالي 30 كلم شرق عوينة إغمان ) التابعة لإقليم آسا ـ الزك ، و الذي تم نقله إلى المستشفى الإقليمي بمدينة كليميم بعد أن ظل و عائلته لعدة ساعات ينتظرون سيارة الإسعاف قبل أن يلفظ أنفاسه الأخيرة بهذا المستشفى، الذي لا يتوفر أبدا على قسم يهتم بمعالجة الأشخاص المصابين بلدغات أو لسعات الثعابين و العقارب.

و طالب المحتجون من خلال اعتصامهم إلى جانب فتح تحقيق في وفاة هذا الطفل الصحراوي القاصر إلى رفع التهميش و الإقصاء و الإهمال الطبي الممارس في حقهم و إلى توفير الخدمات و الأطر البشرية الصحية الضرورية و تعميم الاستفادة من الماء الصالح للشرب مع توفير الشغل و العيش الكريم .

و جوبهت كل هذه المطالب بالرفض و عدم المبالاة ، بل فوجئ المعتصمون الصحراويون بتاريخ 22 حزيران / يونيو 2020 بعناصر من الدرك و القوات المساعدة المغربية تهاجمهم بعنف أمام مقر جماعة اعوينة إغمان بسبب محاولة المحتجات و المحتجين بناء و نصب خيمة تقيهم من الشمس و من ارتفاع درجة الحرارة ، و هو ما أدى إلى حدوث فزع و خوف و إغماءات متكررة في صفوف المتظاهرين ، كحالات ( مريم الجدي و نزهة جاعا ) و إلى إصابة مدنيين صحراويين بجروح متفاوتة الخطورة ، كحالات ( خولة جدي المصابة على مستوى الأذن و الحسين الزاكي المصاب على مستوى الرأس ) .

و على هذا الأساس ، فإن تجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان CODESA ، يعلن ما يلي :

ـ تضامنه المطلق مع جميع المحتجات و المحتجين بمنطقة اعوينة إغمان ضواحي مدينة آسا ( حوالي 650 جنوب شرق مدينة العيون / الصحراء الغربية ).

ـ تنديده باستمرار الدولة المغربية في سياستها الممنهجة الرامية إلى تهميش و تفقير و تعميق أزمة المعطلين الصحراويين من أبناء هذه المنطقة و غيرها من المناطق الأخرى المجاورة .

ـ دعوته الدولة المغربية إلى فتح تحقيق في الإهمال الطبي الذي طال الطفل الصحراوي المسمى قيد حياته ” أحمد لعروصي اسليما حمدا ” و المتوفى بالمستشفى بعد مرور ساعات فقط من لدغه بواسطة ثعبان.

تجمع المدافعين الصحراويين

عن حقوق الإنسان

CODESA

العيون / الصحراء الغربية بتاريخ : 29 يونيو / حزيران 2020

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.