اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / عاجل : فيروس كورونا المستجد يلغي ندوة “الإيكوكو” هذا العام ويؤجله للعام القادم.

عاجل : فيروس كورونا المستجد يلغي ندوة “الإيكوكو” هذا العام ويؤجله للعام القادم.

قرر فريق عمل التنسيقية الأوروبية للتضامن مع الشعب الصحراوي، خلال اجتماع عبر تقنية التواصل المرئي عن بعد، تأجيل تنظيم الطبعة الـ45 من أشغال ندوة إيكوكو التي كان من المزمع انعقادها في 6 و 7 من نوفمبر المقبل بجزيرة لاس بالماس (كناريا) إلى العام المقبل بسبب الإجراءات الوقائية التي اتخذت في العديد من البلدان بما فيها إسبانيا جراء تفاقم الأوضاع الصحية الناجمة عن جائحة كوفيد19.

يأتي هذا القرار بعد رسالة دعوة لإلغاء ندوة “الإيكوكو” في طبعتها ال 45 بسبب تداعيات أزمة كورونا. وكان قد وجه الرسالة مجموعة من النشطاء الصحراويين إلى رئيس التنسيقية الاوروبية للتضامن مع الشعب الصحراوي السيد بيير غالان باللغتين العربية والفرنسية، وهذا نص الرسالة :
إلى السيد بيير غالون رئيس التنسيقية الاوروبية للتضامن مع الشعب الصحراوي.
بداية سيدي الكريم، نشكرك على نضالك الطويل ومرافقتك لقضية الشعب الصحراوي العادلة على مدار الـ 45 سنة الماضية.

يسعدنا أن نذكركم بحساسية هذه الظروف الدولية الخاصة التي يمر بها العالم بسبب انتشار فيروس كورونا وهو ما فرض الغاء الكثير من التظاهرات الرياضية والندوات السياسية مثل الالعاب الاولمبية والقمم الاوروبية والافريقية.

وعليه نطلب منكم قبول مقترح لإلغاء تنظيم ندوة التنسيقية الاوروبية للتضامن مع الشعب الصحراوي في نسختها 45 و المزمع تنظيمها أيام 6 و 7 نوفمبر 2020 بجزر الكناري، وتحويلها إلى ندوة رقمية عن طريق محادثة الفيديو حيث يمكن للكثيرين متابعتها على المباشر، تماما كما فعلتهم إيان التحضير، وتوجيه الميزانية الخاصة بالندوة إلى القطاع الصحي بمخيمات اللاجئين الصحراويين من أجل دعمه لمجابهة فيروس كورونا، وكذا قطاع المياه من اجل حل مشكلة العطش التي لا زالت تتجدد في المخيمات سواء في فصل الصيف او الشتاء.

و الأكيد أن هذه الخطوة ورغم بساطتها ستساهم بشكل كبير في حل مختلف المشاكل العالقة و التي يعاني منها اللاجئين الصحراويين بالمخيمات، كما ستسهل المشاركة من مختلف مناطق العالم دون أي تكاليف باهظة كما هو الحال في تنظيم الندوات العادية .
في الختام تقبلوا منا كامل الإحترام .

Monsieur Pierre Galand,
Président de la Coordination Européenne de Solidarité avec le Peuple Sahraoui (Eucoco)
Tout d’abord, nous tenons à vous remercier de votre précieux combat et indéfectible engagement auprès de la cause noble et juste du peuple sahraoui au cours des 45 dernières années.
Vous n’êtes pas sans savoir la situation particulière que le Monde entier traverse en raison de la propagation du COVID-19, et qui a entraîné l’annulation de nombreux événements sportifs et séminaires politiques tels que les Jeux Olympiques et les deux sommets européens et africains.
c’est pourquoi, nous vous proposons d’annuler l’organisation de la 45e édition de la conférence européenne de coordination pour la solidarité
avec le peuple sahraoui, qui se tiendra les 6, 7 novembre 2020 aux îles Canaries, et la transformer en une visioconférence.
Cette annulation aura plusieurs avantages dont le principal est de consacrer son budget au secteur de la santé dans les camps de réfugiés sahraouis afin de faire face au COVID-19, ainsi que le secteur de l’eau pour lutter contre la pénurie d’eau dont souffre les réfugiés sahraouis en été comme en hiver.
Malgré sa simplicité, ce geste contribuera grandement à résoudre divers problèmes non résolus dont souffrent les réfugiés sahraouis dans les
camps.
Je vous prie de croire, Monsieur le Président, en l’expression de mes sentiments les plus dévoués.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.