اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / مواطنوا بلدية أمهيريز المحررة ينظمون وقفة أمام مقر بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الإستفتاء بالصحراء الغربية (مينورسوا) ويسلمون ممثلها بالمنطقة رسالة شديدة اللهجة

مواطنوا بلدية أمهيريز المحررة ينظمون وقفة أمام مقر بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الإستفتاء بالصحراء الغربية (مينورسوا) ويسلمون ممثلها بالمنطقة رسالة شديدة اللهجة

نظم صباح اليوم الأحد سكان بلدية امهيريز المحررة وقفة أمام مقر بعثة المينورسو بمنطقة أمهيريز طالبو خلالها البعثة الأممية بالقيام بالمسؤوليات التي وجدت من أجلها وعبروا عن فقدان صبر الشعب الصحراوي كافة في الجهود الاممية غير المجدية إذ ينتظر الشعب الصحراوي منذ سنة ١٩٩١ تطبيق الشرعية الدولية دون جدوى وكل ذلك بسبب تملص الطرف المغربي من إلتزاماته التي وقع عليها وتقاعس المجتمع الدولي عن الضغط على المحتل للإنصياع للقوانين والمواثيق الدولية وتمكين الشعب الصحراوي من حقه في تقرير المصير في استفتاء حر عادل ونزيه.
مواطنوا بلدية امهيريز المحررة سلموا بالمناسبة رسالة الى ممثل البعثة الاممية بمنطقة امهيريز وهذا نصها :
“نحن، سكان بلدية امهريز المحررة، مثل كل الإخوة والأخوات المضطهدين من الشعب الصحراوي الذين عانوا من التهجير داخل وخارج وطنهم، نتيجة لخيانة الاتفاقية الخيانية وبعد ذلك الغزو الهمجي المغربي، نعلن يأسنا ونفاد صبرنا وفقدان الثقة بالطريقة التي تتحمل بها الأمم المتحدة وبعثتها (المينورسو) مسؤولياتها في بلدنا وفيما يتعلق بقضيتنا العادلة المتمثلة في العيش بكرامة في جميع أنحاء بلدنا وحقنا غير القابل للتصرف في تقرير مستقبلنا بحرية ونزاهة و عدالة.
نود أن نعرب عن ألمنا ويأسنا من الفشل الذريع لتفويض بعثة المينورسو والأمم المتحدة في تنفيذ استفتاء حر وعادل ومنصف كان من المفترض أن يتم خلال عام واحد بعد وقف إطلاق النار، كما نأسف لتحويل مهمتكم من مهمة تنظيم إستفتاء إلى حارس لإحتلال غير قانوني منذ ثلاثة عقود، لذلك نطالب بما يلي:
1. التزام المينورسو بتفويضها وتنظيم استفتاء حر وفي أسرع وقت ممكن وفقًا لقرارات الهيئات القانونية للأمم المتحدة والمجتمع الدولي.
2. المينورسو – مثل جميع بعثات الأمم المتحدة الأخرى في جميع أنحاء العالم – تتحمل مسؤوليتها لحماية شعبنا في المناطق المحتلة من أرضنا من جميع أنواع الجرائم والفظائع التي ترتكبها السلطات المغربية على أساس يومي ومنهجي.
3. وضع حد لنهب وتهريب وإهدار مواردنا الطبيعية من خلال الاحتلال غير المشروع.
4 – إغلاق الفتح غير القانوني لثغرة الكركرات، الذي لم يكن موجوداً عندما دخل وقف إطلاق النار حيز التنفيذ في 6 أيلول / سبتمبر 1991″ .

مهيريز المحرر 18 10 2020

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.