الرئيسية / اخبار / أسود ملحمة أكديم إزيك و المركز الصحراوي لحفظ الذاكــرة الجماعية يجددون تضامنهم مع المعتقل “أمبارك الداودي”.

أسود ملحمة أكديم إزيك و المركز الصحراوي لحفظ الذاكــرة الجماعية يجددون تضامنهم مع المعتقل “أمبارك الداودي”.

عبر أسود ملحمة أكديم إزيك، عن تضامنهم مع المعتقل السياسي الصحراوي أمبارك الداودي وتحميلهم الدولة المغربية المسؤولية الكاملة في كل ما قد يترتب عن معركة الإضراب عن الطعام التي يخوضها منذ الفاتح نوفمبر الجاري.    
وأدان المعتقلون في بيان لهم ، الممارسات الحاطة من الكرامة الإنسانية التي تنتهجها الدولة المغربية في حق المعتقلين السياسيين الصحراويين وحرمانهم من حقوقهم القانونية وإحتقارها للقانون الدولي والقانون الدولي الإنساني ، مناشدين الضمائر الحية والمنظمات والجمعيات الحقوقية الدولية والمغربية والوطنية وكل أحرار العالم من شخصيات وبرلمانيين ومثقفين وفنانين وأساتذة وطلبة وغيرهم ، للضغط على الدولة المغربية من أجل إنقاذ حياة الأب المناضل أمبارك الداودي.
وتجدر الإشارة إلى أن المعتقل السياسي الصحراوي أمبارك الداودي يواصل إضرابه المفتوح عن الطعام منذ الفاتح من نوفمبر الجاري؛ احتجاجا على حرمانه من أبسط حقوقه القانونية  خاصة التطبيب والتغذية اللائقة والفسحة والسكن ؛ وكذا حقه في محاكمة عادلة تستوفي شروط المحاكمة العادلة ؛ علما أن الدولة المغربية تنوي تقديمه أمام المحكة العسكرية ؛ وهو ما يثبت زيف شعاراتها الرنانة التي تتبجح بها في كل المحافل والمنتديات الدولية كما يثبت أيضا تنصلها من إلتزاماتها الدولية.  

وفي ذات السياق، حمل المركز الصحراوي لحفظ الطاكرة الجماعية سلطات الاحتلال المغربية ، المسؤولية الكاملة تجاه كل ما قد يترتب عن معركة الإضراب المفتوح عن الطعام التي يخوضها المعتقل السياسي الصحراوي.    
وعبر المركز في بيان له ، عن تضامنه غير المشروط مع الأب أمبارك الداودي وإدانته القوية لكل الممارسات المهينة التي تنتهجها الدولة المغربية في حق المعتقلين السياسيين الصحراويين وحرمانهم من حقوقهم القانونية.    
وأبرز البيان ، أنه في الوقت الذي أصبحت فيه حالة الأب المناضل أمبارك الداودي جد حرجة وفي تزايد خطير ؛ حيث يعاني من آلام على مستوى المعدة والبطن وغير قادر على الحركة بشكل طبيعي ويتعرض لإغماءات متكررة وآلام الراس ونقص في الوزن وإرتفاع الضغط  حسب تقرير طبيب السجن، إلا أن إدارة السجن أو أية جهة أخرى لم تفتح حوارا جادا ومسؤولا لتلبية مطالبه المشروعة وإنقاذ حياته.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.