اخر الاخبار
الرئيسية / اخبار / القـضاء المغربـي يصدر حكـما غيابيا ضد معتقلين سياسييـن صحراويين “محمود الحيسن” و”عبد الكريم بوشلگة “.

القـضاء المغربـي يصدر حكـما غيابيا ضد معتقلين سياسييـن صحراويين “محمود الحيسن” و”عبد الكريم بوشلگة “.

أصدرت هيئة المحكمة بالغرفة الجنائية قضاء الدرجة الثانية بتاريخ 24 مارس/أدار 2015 حكما غيابيا يقضي بمعاقبة المدون و الإعلامي الصحراوي “محمود الحيسن” و المعتقل السياسي الصحراوي”عبد الكريم بوشلگة” المتابعين في حالة سراح مؤقت منذ تاريخ 24 فبراير/شباط 2014.و أصدرت هيئة المحكمة المذكورة هذا الحكم في غياب المعتقلين السياسيين الصحراويين اللذين لم يحضرا بقاعة الجلسات لمناقشة قضيتهما و ممارسة حقهما في الرد على مجموعة من التهم المنسوبة إليهما و  المتضمنة في محضر الضابطة القضائية، و التي على أساسها أصدرت هيئة المحكمة قضاء الدرجة الأولى بنفس الغرفة حكما ابتدائيا يقضي بحبسهما  بسنة واحدة و نصف سجنا نافذا.و في غياب أيضا محام الدفاع الذين يؤازرونهما منذ اعتقالهما و تقديمهما أمام وكيل الملك و قاضي التحقيق تمهيديا و تفصيليا إلى محاكمتهما ابتدائيا بعد عدة تأجيلات متكررة قبل الإفراج عنهما مؤقتا لأسباب قد تعود لما بات يعانيه المعتقل السياسي الصحراوي “عبد الكريم بوشلگة” من اضطرابات نفسية داخل زنزانته بالسجن المحلي بالعيون/الصحراء الغربية، التي حتمت على إدارة السجن نقله مرات متعددة إلى مستشفى بن المهدي و المستشفى العسكري الثالث بالمدينة المذكورة.و يعد هذا الإجراء المنتهج من قبل هيئة المحكمة إجراء غير قانوني و يتنافى مع المعايير و شروط المحاكمة العادلة التي تستوجب إجراء محاكمة علنية بحضور المعتقلين و هيئة الدفاع سواء كان موكلا أو في إطار المساعدة القضائية.و بحسب إفادة المدون الإعلامي الصحراوي ” محمود الحيسن” أنه لم يتلق استدعاء كتابيا من أجل الحضور إلى مقر المحكمة، التي عرفت تطويقا بوليسيا مشددا شاركت فيه مختلف الأجهزة الاستخباراتية المغربية، كما أن زميله “عبد الكريم بوشلگة” تخلف عن الحضور بسبب تواجده رفقة عائلته خارج المدينة و خضوعه للعلاج لدى طبيب مختص في الأمراض النفسية و العقلية.و استغرب محام الدفاع لإصدار هيئة المحكمة لهذا الحكم الغيابي في حق المعتقلين السياسيين الصحراويين”محمود الحيسن”و”عبد الكريم بوشلگة”، مؤكدين على أنه شكل سابقة أولى من نوعها أظهرت على ما يبدو بأن هيئة المحكمة ترغب في التخلص من هذا الملف بدليل الحكم الصادر في حق المعتقلين المحدد في 08 أشهر سجنا نافذا، و هي نفس المدة تقريبا التي قضياها رهن الاعتقال و هما محكومين بسنة واحدة و نصف سجنا نافذا قبل الإفراج عنهما مؤقتا في ثاني جلسة من طرف هيئة المحكمة بغرفة الجنايات قضاء الدرجة الثانية بتاريخ 24 فبراير / شباط 2015 .و تعود وقائع قضية اعتقال المدون و الإعلامي الصحراوي”محمود الحيسن”و الشاب الصحراوي”عبد الكريم بوشلگة”إلى تاريخ 02 يوليوز / تموز 2014 بسبب وقفة احتجاجية سلمية منظمة بشارع عمار المختار بحي الفتح قام المعتقل الأول بتغطيتها و التعليق عليها في التلفزيون الوطني الصحراوي..نقلاً عن المكتب التنفيذي لتجمع المدافعين الصحراويين عن حقوق الإنسان.

www.radiomaizirat.com

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.