اخر الاخبار
الرئيسية / آخر الأخبار / عاجل : تقرير الخارجية الأمريكية يصدم الرباط ويسمي الأمور بمسمياتها ويفضح الإنتهاكات بالمدن المحتلة ويتجاهل مغربية الصحراء ويدافع عن لبوليسايو (تفاصيل أكثر مع ميزرات.نت).

عاجل : تقرير الخارجية الأمريكية يصدم الرباط ويسمي الأمور بمسمياتها ويفضح الإنتهاكات بالمدن المحتلة ويتجاهل مغربية الصحراء ويدافع عن لبوليسايو (تفاصيل أكثر مع ميزرات.نت).

اكدت وزارة الخارجية الامريكية اليوم الثلاثاء ان المظاهرات المنظمة من طرف المواطنين الصحراويين المطالبين باستقلال الصحراء الغربية تتعرض للقمع من طرف قوات الامن المغربية.

وكشف تقرير وزارة الخارجية الامريكية حول أوضاع حقوق الانسان في العالم الذي نشر اليوم الثلاثاء تعرض المعتقلين السياسين الصحراويين في السجون المغربية الى معاملة سيئة.

وأكدت وزارة الخارجية الامريكية أن المفوضية السامية لحقوق الإنسان تلقت تقارير عن انتهاكات حقوق الإنسان ارتكبها مسؤولون حكوميون ضد المدنيين الصحراويين، بما في ذلك الاحتجاز التعسفي.

وأوضح التقرير السنوي للخارجية الامريكية ان المفوضية السامية لحقوق الإنسان تشعر بالقلق إزاء التقارير حمالات التضيق والمراقبة المفرطة ضد المدافعين عن حقوق الإنسان والصحفيين في الصحراء الغربية.

وأضاف التقرير أن المفوضية السامية لحقوق الإنسان استمرت في تلقي تقارير عن المضايقات والاعتقالات التعسفية للصحفيين والمدونين والمدافعين عن حقوق الإنسان الذين يغطون انتهاكات حقوق الإنسان.

وذكرت منظمة العفو الدولية أن نشطاء حقوق الإنسان الصحراويين يتعرضون للترهيب والاستجواب والاعتقال والمراقبة الشديدة التي ترقى في بعض الأحيان إلى المضايقة.

هذا وتجاهلت وزارة الخارجية الامريكية في تقريرها السنوي حول حقوق الانسان في العالم ذكر اعلان ترامب الاعتراف بالسيادة المغربية المزعومة على الصحراء الغربية ضمن المقدمة المخصصة لتناول مراحل تطور  النزاع في الصحراء الغربية والمستجدات المتعلقة به.

واستعمل التقرير عبارة ” المغرب المعترف به دوليًا ” عند المقارنة بين حجم التواجد الامني في المدن المغربية ومدن الصحراء الغربية المحتلة.

وكان التقرير واضحا عندما اشار الى ان جبهة البوليساريو تناضل من اجل استقلال الصحراء الغربية وان المدنيين الصحراويين المطالبين بالاستقلال يتعرضون للقمع والتنكيل، كما ان المنظمات الحقوقية التي تعمل من اجل استقلال الصحراء الغربية تتعرض انشطتها للمنع والقمع.

موقع الصمود.

تعليق واحد

  1. hhhh kaddabin , Vive le Sahara marocain

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

WordPress spam blocked by CleanTalk.